التخطي إلى المحتوى

6 معلومات مثيرة عن الرأس الأخضر قاهر الكبار فى أمم أفريقيا

لفت منتخب الرأس الأخضر الأنظار إلى نهائيات كأس الأمم الأفريقية 2023، المقامة حالياً في كوت ديفوار، بعد سحب البساط من تحت المنتخبات الرئيسية في البطولة، بفضل تألق وإصرار لاعبيه ومديره الفني بيدرو. بوبيستا، وهو قارئ جيد للألعاب.

وفاجأ منتخب الرأس الأخضر بصعوده إلى صدارة المجموعة الأولى التي تضم مصر وغانا وموزمبيق، محققا انتصارين برصيد 6 نقاط على غانا وموزمبيق وتعادل إيجابي مع مصر بهدفين. نفسه، لينضم إلى الفراعنة في الفوز بتذكرة التأهل إلى ربع نهائي كأس الأمم الأفريقية.

بوصلة كل عشاق كأس الأمم الأفريقية كانت موجهة نحو منتخب الرأس الأخضر، وجعلتهم يتساءلون كيف تم إنشاء هذا البلد، وكيف كتب هذا التاريخ وأحرج الفرق العظيمة في البطولة، بفضل النتائج القوية التي حققها. قدمت أن لا أحد يتوقع.

وفي السطور التالية يسلط موقع “O Sétimo Dia” الضوء على أهم المعلومات عن الرأس الأخضر على النحو التالي:

1- يصل عدد سكان الرأس الأخضر إلى 483,628 نسمة (حسب تعداد 2021)، واكتشفها البرتغاليون عام 1460م. تشكل موقعاً ممتازاً في المحيط الأطلسي تضم عشر جزر كاملة، ثم نالت استقلالها عام 1975م..

2- تقع سانتاغو في أعلى أهم الجزر، وعاصمتها هي برايا، ثم جزيرة ساو فيسنتي، وجزيرة سانتا أنتاو، وجزيرة فوغو، وجزيرة نيكولو، وجزيرة مايو، وجزيرة سانتالوسيا، وتبلغ مساحتها 4.033 كيلومتر مربع و تقع على بعد 570 كيلومترًا قبالة سواحل السنغال في المحيط الأطلسي.

3- تتكون من عشر جزر بركانية تقع وسط المحيط الأطلسي غرب سواحل شمال أفريقيا، حيث كانت في العصور القديمة أحد أهم مراكز تجارة ونقل العبيد في العالم. مناخ الجزر معتدل طوال العام بالنسبة لموقعها البحري، حيث تصل درجة الحرارة القصوى صيفاً إلى 29 درجة وتنخفض شتاءً.

4 – أنشأ المستكشفون البرتغاليون أول مستوطنة أوروبية في المناطق الاستوائية، والتي ازدهرت اقتصاديا خلال القرنين السادس عشر والسابع عشر بسبب ازدهار تجارة الرقيق. تدهورت اقتصادياً في القرن التاسع عشر بسبب حظر تجارة الرقيق، وهاجر العديد من سكانها خلال هذه الفترة..

5- أصبحت الرأس الأخضر مركزاً تجارياً هاماً ونقطة توقف مفيدة على الطرق البحرية الرئيسية. وتعتمد الآن بشكل أساسي على السياحة، ونظامها الحكومي مستقر وديمقراطي منذ أوائل التسعينيات، وتستمر ولاية الرئيس لمدة 5 سنوات.

6 – البرتغالية هي اللغة الرسمية في الرأس الأخضر، وهي لغة التعليم والحكومة، وتستخدم في الصحف والتلفزيون والإذاعة، ولكنها تستخدم أيضًا “الكريولية” باعتبارها اللغة الوطنية التي يتحدث بها غالبية السكان، و وترتفع أسهم فريقه الكروي منذ سنوات، حيث وصل إلى الدور ربع النهائي في أمم جنوب أفريقيا 2013.

6 معلومات مثيرة عن الرأس الأخضر قاهر الكبار فى أمم أفريقيا

مصدر الخبر