التخطي إلى المحتوى

10 نجوم قد يشاركوا للمرة الأخيرة في أمم إفريقيا

وتمثل كل بطولة مشتركة للمنتخبات نهاية بعض اللاعبين الذين شاركوا في أكثر من نسخة سابقة، كما أنها بوابة لظهور جيل جديد يحاول كتابة تاريخ جديد لمنتخب بلاده.

كأس الأمم الأفريقية

وفي كأس الأمم تكون نسبة مشاركة اللاعبين الأكبر سنا في النسخة المقبلة أعلى منها في البطولات القارية الأخرى لأنها تقام كل عامين وليس أربع سنوات مثل كأس العالم أو كأس أمم أوروبا على سبيل المثال ولكن الأمر واضح. وأن مشاركتهم لا تزال موضع شك.

كما ستشهد النسخة المقبلة من كأس الأمم الأفريقية، والتي تنطلق بعد أيام، المشاركة النهائية لبعض اللاعبين الذين لن تكون مشاركتهم في النسخة المقبلة مضمونة، بسبب أعمارهم.

واجمع لنفسك FilGoal.com أبرز النجوم الذين سيتمكنون من المشاركة للمرة الأخيرة في النسخة المقبلة من كأس الأمم الأفريقية.

كوستا دو مارفيم

ماكس جرادل (36 عامًا)

يصنع ماكس جرادل الفارق في قيادة المجموعة الرابعة إلى ساحل العاج – ESPN

ربما لا يكون جرادل نجما معروفا، فهو ليس من الأسماء المشهورة جدا في الملاعب الأوروبية، لكنه لا يزال أحد قادة منتخب ساحل العاج الذي سينافس في النهائيات على أرضه.

ولعب جرادل لأكثر من فريق في الدوري الإنجليزي الممتاز، من بينهم بورنموث وليستر سيتي، ويلعب حاليًا لنادي سيفاس سبور التركي.

وشارك جرادل مع منتخب ساحل العاج لأول مرة عام 2011 وخاض 104 مباريات دولية سجل فيها 17 هدفا.

ويعتبر الجناح الأيسر أحد النجوم التاريخيين للمنتخب الإيفواري، إذ سبق له أن فاز بلقب كأس الأمم الأفريقية عام 2015 وسجل هدفين في تلك النسخة.

بشكل عام، لعب جرادل 23 مباراة مع منتخب كوت ديفوار في كأس الأمم الأفريقية، سجل فيها 4 أهداف وقدم ثلاث تمريرات حاسمة، وهو رقم جيد بالتأكيد للاعب في مركز الجناح.

وفي النسخة المقبلة سيبلغ جرادل 38 عاما، لذا سيكون من الصعب عليه المشاركة، رغم عدم وجود مستحيلات في كرة القدم.

مصر

محمد الشناوي (34 عامًا)

محمد الشناوي (@Melshenawy) /X

عمر الشناوي ليس متقدما بالنسبة لحراس المرمى الذين يواصلون تقديم أداء على مستوى عال أكثر من غيرهم في المراكز الأخرى رغم تقدمهم في السن، ولنا مثال في عصام الحضري حارس مصر الفائز بكأس العالم وهو في سن الرابعة عشرة. 45.

وفي النسخة المقبلة من كأس الأمم الأفريقية، سيكون الشناوي قد بلغ من العمر 36 عاما، وعلى الأغلب لن يعتزل كرة القدم، لكن من المؤكد أن وجوده لن يكون مضمونا نظرا لاحتمال ظهور جيل من اللاعبين. حراس المرمى الشباب الذين سيسيطرون على مرمى المنتخب المصري. على أية حال، فإن أي مشجع مصري يأمل أن يستمر هذا الأمر للمزيد. من السنوات القليلة المقبلة على أعلى مستوى.

بدأ الشناوي مشواره مع منتخب مصر متأخرا بعمر 29 عاما، وكانت أول مباراة له أمام البرتغال عام 2018، والتي كانت بوابة حصوله على مركز أساسي في كأس العالم بعد ذلك.

وخاض الشناوي 52 مباراة مع منتخب مصر، حافظ خلالها على شباكه نظيفة في 29 مباراة.

وفي بطولة كأس الأمم الأفريقية، شارك الشناوي في نسختي 2021 و2019 وخاض 8 مباريات، تلقت شباكه هدفين فقط وحافظ على شباكه نظيفة في 6 مباريات.

غانا

أندريه أيو (34 عامًا)

أندريه أيو: نوتنجهام فورست يتعاقد مع المهاجم الغاني مجانًا حتى نهاية الموسم |  أخبار كرة القدم |  الرياضات السماوية

لقد كان يلعب لصالح غانا منذ أن بدأت مشاهدة كرة القدم: “هكذا يصف البعض اختيار أندريه أيو في التشكيلة النهائية لغانا في كأس الأمم الأفريقية.

الجملة الأخيرة تحتوي على بعض الحقيقة، لأن أندريه أيو يلعب لمنتخب غانا منذ عام 2017، عندما كان عمره 17 عاما.

وسيحقق أيو رقما قياسيا من خلال المشاركة مع منتخب غانا في بطولة كأس الأمم الأفريقية، حيث سيكون هذا الظهور الثامن له، ليعادل رقم أحمد حسن وريجوبيرت سونج كأكبر المشاركين من حيث عدد النسخ في تاريخ البطولة.

وانضم اللاعب البالغ من العمر 34 عامًا إلى تشكيلة لوهافر الفرنسية للعب وضمه لتشكيلة غانا المشاركة في كأس الأمم الأفريقية، لذا قد تكون هذه الأخيرة في مسيرته، خاصة أنه سيبلغ 36 عامًا العام المقبل. الإصدار.

ولعب أيو حتى الآن 107 مباراة مع منتخب غانا، سجل فيها 24 هدفًا وقدم 7 تمريرات حاسمة.

وخاض 34 مباراة سابقة في بطولة كأس الأمم الأفريقية، سجل فيها 10 أهداف وصنع هدفين، وحصل على جائزة الهداف في نسخة 2013 بثلاثة أهداف.

السنغال

إدريسا جانا جاي (34 عامًا)

إدريسا جانا جاي (@IGanaGueye) /X

كما سيبلغ لاعب إيفرتون 36 عامًا في النسخة المقبلة من كأس الأمم الأفريقية، لذا قد تكون هذه النسخة الأخيرة في مسيرته، خاصة أنه توج بالفعل في النسخة الأخيرة، مما يعني أنه قد كتب اسمه بالفعل. بالذهب عن تاريخ كرة القدم في بلدك.

ولعب إدريسا لأول مرة مع السنغال في عام 2011، في مباراة ودية ضد غينيا.

لعب جانا جاي 103 مباريات سابقة مع منتخب السنغال، سجل فيها سبعة أهداف وقدم أربع تمريرات حاسمة.

وشارك لاعب الوسط في بطولة كأس الأمم الأفريقية لأول مرة في نسخة 2015. وبشكل عام، خاض 19 مباراة في البطولة حتى الآن وتمكن من تسجيل هدفين وتقديم تمريرة حاسمة واحدة.

تونس

يوسف مسكني (33 عامًا)

نتيجة فحص يوسف المساكني جاءت سلبية لفيروس كورونا - الأخبار التونسية

من أقدم لاعبي المنتخب التونسي وقائده، وكذلك الأمر بالنسبة لمن سبقوه.

ولعب المساكني مع المنتخب التونسي منذ ظهوره الأول في مباراة ودية ضد غامبيا عام 2010، وأصبح لاعبًا أساسيًا منذ ذلك الحين.

وستكون مشاركة المساكني في البطولة هي الثامنة له، وهو يقترب من اللحاق بأندريه أيو في تحقيق الرقم القياسي لأكبر عدد من المشاركين مع أحمد حسن وسونج، حيث شاركا منذ نسخة 2010 حتى الآن على التوالي.

وفي النسخة المقبلة، سيبلغ المساكني 35 عاما، لذا فإن مشاركته غير مضمونة، خاصة وأنه لاعب تعرض لإصابات عديدة خلال مسيرته، كان من الممكن أن تضعف جسده.

وخاض المساكني 26 مباراة سابقة لتونس في كأس الأمم الأفريقية، سجل خلالها سبعة أهداف وقدم أربع تمريرات حاسمة.

وبشكل عام، شارك في 98 مباراة دولية وسجل 22 هدفًا وقدم 20 تمريرة حاسمة.

الجزائر

سفيان فغولي (34 عامًا)

الجزائر تستدعي فغولي للتصفيات رغم مخاوف الإصابة

لعب اللاعب البالغ من العمر 34 عامًا لسنوات عديدة على أعلى مستوى في أوروبا وفعل الكثير للمنتخب الجزائري.

لكن في الآونة الأخيرة، وبسبب تقدمه في السن، لم يعد فيغولي يقدم ما قدمه منذ سنوات طويلة طوال مسيرته، ويظهر ذلك أيضًا في أدائه مع التركي كارا كومراك.

ولعب فيغولي لأول مرة مع منتخب الجزائر عام 2012، في مباراة أمام غامبيا، ضمن تصفيات كأس الأمم الأفريقية، وتمكن من التسجيل فيها.

وخاض فيغولي في تاريخه مع الجزائر 80 مباراة وسجل 20 هدفا وقدم 15 تمريرة حاسمة.

الأرقام الفردية ليست هي الشيء الوحيد الذي يميز فيغولي عن الجزائر، إذ تمكن من المساهمة في فوز فريقه بكأس الأمم الأفريقية 2019، كما قدم أداء رائعا في كأس العالم 2014، والتي وصل بها ثعالب الصحراء إلى بطولة أفريقيا 2014. . كأس ​​العالم.

إسلام سليماني (35 عامًا)

سليماني يسجل أربعة أهداف في مرمى الجزائر بثمانية أهداف أمام جيبوتي

وما ينطبق على فيغولي ينطبق على سليمان في نقاط عديدة، خاصة في الفوز بكأس الأمم وحتى المشاركة في كأس العالم.

ما يميز سليماني هو أنه أكبر من زميله بسنة.

ظهر فيغولي لأول مرة مع الجزائر في عام 2012، في مباراة ودية ضد النيجر.

وخاض اللاعب البالغ من العمر 35 عاما 98 مباراة سابقة مع الجزائر، سجل فيها 45 هدفا وقدم 23 تمريرة حاسمة.

وفي كأس الأمم الأفريقية شارك سليمان في 15 مباراة وتمكن من تسجيل 4 أهداف وتقديم 3 تمريرات حاسمة.

وفي النسخة المقبلة سيكون سليماني قد بلغ 37 عاما، لذا سيكون من الصعب عليه التواجد مع ظهور أجيال جديدة من اللاعبين في الجزائر.

سليماني، مثل فيغولي، لم يعد يقدم مستواه المعتاد، ويتجلى ذلك في انتقاله إلى البطولة البرازيلية، بعد سنوات طويلة في أوروبا.

المغرب

رومان سايس (33 عامًا)

رومان سايس يتذكر نجاح المغرب في كأس العالم

كما غادر قائد المنتخب المغربي الملاعب الأوروبية بعد سنوات طويلة وتوجه إلى السعودية عبر بوابة الشباب.

في النسخة المقبلة، سيكون سايس قد بلغ 35 عاما، وهو ليس عمرا كبيرا، مما يعني أنه سيكون قادرا على اللعب لفترة أطول، لكن إذا فاز المغرب باللقب، فقد لا يجد دافعا كبيرا للعب بعد وصوله أيضا إلى نصف النهائي. . – نهائيات كأس العالم 2022 .

بدأ اللعب بقميص المنتخب المغربي لأول مرة عام 2012، في مباراة ودية أمام توغو، شارك فيها كظهير أيسر.

النسخة الأولى من كأس الأمم الأفريقية التي لعب فيها سايس كانت في عام 2017، وبعد ذلك كان حاضرا باستمرار ولعب 13 مباراة حتى الآن في البطولة.

وبشكل عام، لعب سايس 79 مباراة مع منتخب المغرب وظهر في نسختين من كأس العالم.

غينيا

خوسيه كانتي (33 عامًا)

غينيا تهزم مالاوي في كأس الأمم الأفريقية 2021 بفضل هدف إيسياجا سيلا - يوروسبورت

قد لا يكون نجمًا أو غير معروف مثل اللاعبين الآخرين المذكورين، لكنه اللاعب الوحيد الذي تأكد عدم مشاركته في النسخ التالية من كأس الأمم الأفريقية.

وقد يتذكر البعض اللاعب الغيني في مباراة الأهلي وأوراوا ريد واريورز الياباني، في كأس العالم للأندية.

وفي تلك المباراة سجل كانتي لأورورا، رغم فوز الأحمر واحتلاله المركز الثالث في البطولة.

وأعلن كانتي اعتزاله نهائيا كرة القدم بنهاية عقده مع أوراوا الذي ينتهي في فبراير المقبل، مباشرة بعد البطولة، أي أنه لن يشارك في أي نسخة مقبلة من كأس الأمم الأفريقية.

وشارك صاحب الـ33 عامًا في نسختين سابقتين لكأس الأمم الأفريقية، سجل فيهما هدفًا واحدًا لكنه لم يسجل.

موزمبيق

يجب أن يظهر بيليمبي في كأس الأمم الأفريقية في سن 40 |  يبدأ

دومينغيز (40 عامًا)

ومثل خوسيه كانتي، فهو ليس من نجوم البطولة، لكنه سيكون اسمًا بارزًا يجب متابعته، على الرغم من كونه الأكبر في البطولة.

وسيشارك دومينغيز مع موزمبيق وهو في سن الأربعين للمرة الثانية في مسيرته بعد المشاركة في نسخة 2010.

وشارك لاعب خط الوسط في 78 مباراة دولية مع موزمبيق منذ عام 2004 وسجل 12 هدفا وقدم 8 تمريرات حاسمة.

ومن المؤكد أن هذه ستكون المشاركة الأخيرة لدومينغيز في كأس الأمم الأفريقية نظرا لتقدمه في السن وأيضا في ظل احتمالية عدم تأهل موزمبيق للنسخة المقبلة، لكن كما قلنا من قبل لا يوجد مستحيل في كرة القدم.

كأس الأمم الأفريقية محمد الشناوي مصر ماكس جرادل إسلام سليماني سفيان فيغولي

10 نجوم قد يشاركوا للمرة الأخيرة في أمم إفريقيا

مصدر الخبر