التخطي إلى المحتوى

وزيرة الخارجية الفرنسية: ليس من حق إسرائيل أن تقرر مستقبل قطاع غزة

وشددت وزيرة الخارجية الفرنسية كاثرين كولونا، في تصريح لشبكة CNN، الجمعة، على أن مستقبل غزة لا يعتمد على إسرائيل، مشددة على أن غزة أرض فلسطينية.

وجاءت تصريحات كولونا ردا على دعوات وزيرين إسرائيليين تدعو إلى توطين سكان غزة خارج القطاع.

وقالت كولونا: “لا يحق لإسرائيل أن تحدد مستقبل غزة، وهي أرض فلسطينية. نحن بحاجة إلى العودة إلى مبدأ القانون الدولي واحترامه”. ووصفت مثل هذه الدعوات بـ”غير المسؤولة”، مؤكدة أنها تعرقل التقدم نحو الحل وتتعارض مع مصالح إسرائيل طويلة الأمد.

وجدد كولونا دعمه لحل الدولتين، مؤكدا أن غزة، باعتبارها جزءا من الأرض الفلسطينية، تطمح لأن تكون جزءا من الدولة الفلسطينية المستقبلية. وشددت على أهمية توحيد غزة والضفة الغربية في تشكيل الدولة الفلسطينية المنشودة.

وشددت كولونا على أن فرنسا ملتزمة بتجنب المزيد من التصعيد في المنطقة، التي لا تشمل غزة فحسب، بل أيضا المناطق المجاورة مثل لبنان والبحر الأحمر. وشدد وزير الخارجية على التزام الدول الديمقراطية، بما فيها إسرائيل، باحترام القانون الدولي وحماية السكان المدنيين أثناء ممارسة حقوقهم في الدفاع عن النفس.

وخلصت كولونا إلى أن “المدنيين ليسوا مسؤولين عن الجرائم ويجب حمايتهم”.

وزيرة الخارجية الفرنسية: ليس من حق إسرائيل أن تقرر مستقبل قطاع غزة

مصدر الخبر