التخطي إلى المحتوى

واشنطن تتوقع طرح أحداث غزة على طاولة الزعماء خلال قمة المناخ فى دبى

كشف مسؤول كبير في الإدارة الأمريكية أنه من المتوقع أن يناقش زعماء العالم الصراع بين إسرائيل وفلسطين خلال المؤتمر الثامن والعشرين لأطراف اتفاقية الأمم المتحدة الإطارية بشأن تغير المناخ (COP28) في دبي.

صرح بذلك المسؤول للصحفيين خلال لقاء خاص مع بداية المؤتمر في دولة الإمارات العربية المتحدة.

وأضاف: “نأمل أن تتاح لنائبة الرئيس الأمريكي كامالا هاريس، خلال إقامتها في دبي، فرصة التفاعل مع قادة العالم الذين سيجتمعون في مؤتمر الأمم المتحدة لتغير المناخ (COP28)، خاصة لمناقشة الصراع بين حماس وحماس”. إسرائيل.”

وأضاف أن مشاركة هاريس في المنتدى تعتمد على “التحرك العالمي الجريء الذي تقوم به الحكومة لمعالجة أزمة المناخ”.

وأكد المسؤول: «خلال الفعاليات التي ستقام في دبي، ستسلط نائبة الرئيس هاريس الضوء على الاستثمارات التاريخية للإدارة الأميركية في مكافحة أزمة المناخ في الداخل والخارج. كما سنعلن عن عدة مبادرات للحد من انبعاثات الغازات الدفيئة».

وكانت بلومبرج قد ذكرت في وقت سابق أن هاريس ووزير الخارجية الأمريكي أنتوني بلينكن سيحضران مؤتمر الأمم المتحدة للمناخ في دبي بدلا من الرئيس الأمريكي جو بايدن.

ومن المقرر أن يعقد المؤتمر في دبي في الفترة من 30 نوفمبر إلى 12 ديسمبر. ومن المتوقع أن يشارك فيه العشرات من زعماء العالم.

ولم يوضح البيت الأبيض سبب غياب بايدن، الذي أبدى اهتماما كبيرا بمكافحة تغير المناخ، عن مثل هذا الاجتماع الحاسم بشأن المناخ.

وسبق أن أكد مسؤولون أميركيون أن بايدن سيشارك بشكل وثيق في جهود الحفاظ على الهدنة بين إسرائيل وحماس في غزة وإطالة أمدها.

وفي وقت سابق مساء الأربعاء، نقلت وكالة فرانس برس عن مصدر في حركة حماس قوله إن ما تم طرحه لتمديد التهدئة المؤقتة في قطاع غزة “ليس الأفضل” في هذه المرحلة.

وأوضح المصدر أن “أي نقاش حول تبادل الأسرى العسكريين والجنود والضباط، يجب أن يسبقه وقف العدوان ورفع الحصار الخانق عن غزة”، مشيراً إلى ضرورة مناقشة “تبادل الأسرى، خاصة الأسرى”. كبار السن (أكثر من 18 عامًا).”

وتتكثف المفاوضات بشأن تمديد الهدنة قبل ساعات من انتهائها.

واشنطن تتوقع طرح أحداث غزة على طاولة الزعماء خلال قمة المناخ فى دبى

مصدر الخبر