التخطي إلى المحتوى

منذ بداية الألفية.. هل يتخلص ليفربول من لعنة «بطل الشتاء» هذا الموسم؟

يستضيف ملعب أنفيلد رود، المباراة المرتقبة بين ليفربول ونيوكاسل يونايتد، المقرر لها يوم الإثنين المقبل، ضمن الجولة العشرين للبطولة الإنجليزية.

ويدخل الريدز، بقيادة الألماني يورجن كلوب، المباراة وفي ذهنه ثلاث نقاط، ليعزز صدارته لجدول ترتيب الدوري الإنجليزي، الذي انفرد به في الجولة الماضية برصيد 42 نقطة.

وتصدر ليفربول صدارة البطولة الإنجليزية، بعد فوزه في الجولة الماضية على حساب بيرنلي بهدفين نظيفين، وسقوط أرسنال أمام وست هام يونايتد أيضا بهدفين دون رد.

هل تطارد لعنة “بطل الشتاء” ليفربول هذا الموسم؟

ويعاني الريدز من لعنة كروية تطاردهم منذ بداية الألفية، بعد تصدرهم جدول ترتيب الدوري الإنجليزي، مع انتهاء مباريات الجولة الأولى نهاية العام، ومع بداية العام الميلادي الجديد.

البداية كانت في موسم 2007-2008، عندما فاز مانشستر يونايتد بلقب الدوري الإنجليزي الممتاز، على الرغم من إنهاء ليفربول المرحلة الأولى في صدارة الجدول، بصفته بطل الشتاء لهذا الموسم.

وتجلت المشكلة أمام الريدز في موسم 2013-2014، عندما أنهى ليفربول المسابقة في المركز الثاني، رغم فوزه بلقب بطل الشتاء، مانحاً التاج مانشستر سيتي تحت قيادة التشيلي مانويل بيليغريني.

وفي موسم 2018-2019، تصدر فريق يورغن كلوب جدول الدوري الإنجليزي بنهاية العام، بفارق كبير بـ7 نقاط عن مانشستر سيتي، لكن في نهاية الجولة الثانية والموسم، خسر الدوري. عنوان “المدينة” بنقطة واحدة.

وتكرر الأمر نفسه في موسم 2021-2022، عندما توج الريدز بلقب الشتاء، متصدراً البطولة نهاية العام متفوقاً على مانشستر سيتي، لكن النهاية كانت بصعود فريق بيب جوارديولا إلى منصة التتويج. في البطولة، بعد فوزه باللقب بفارق نقطة واحدة عن ليفربول.

  • ليفربول

  • الدوري الممتاز

  • مدينة مانشستر

منذ بداية الألفية.. هل يتخلص ليفربول من لعنة «بطل الشتاء» هذا الموسم؟

مصدر الخبر