التخطي إلى المحتوى

مفوضية اللاجئين تدعو لإنقاذ 400 لاجئ من الروهينجا عالقين على متن قاربين

ناشدت المفوضية السامية للأمم المتحدة لشؤون اللاجئين، اليوم الاثنين، إنقاذ نحو 400 لاجئ من أقلية الروهينجا المسلمة، محاصرين في قاربين جرفتهما الأمواج في بحر أندامان بعد نفاد الإمدادات.

ونقلت شبكة ABC News الأمريكية عن المتحدث الإقليمي للمفوضية في بانكوك، بابار بالوش، قوله إن هناك ما يقرب من 400 طفل وامرأة ورجل معرضون لخطر الموت إذا لم يتم اتخاذ إجراءات لإنقاذهم، مضيفًا أن القاربين قد غادرا على ما يبدو. ومن بنجلاديش، الذين يُعتقد أنهم ظلوا في البحر لمدة أسبوعين تقريبًا؛ بناء على التقارير.

وحذر المتحدث باسم الأمم المتحدة من أنه إذا لم يتم تقديم المساعدة للقاربين، فقد يشهد العالم مأساة أخرى مثل تلك التي وقعت في ديسمبر 2022، عندما فُقد قارب يحمل 180 من مسلمي الروهينجا.

تجدر الإشارة إلى أن ما يقرب من 740 ألفًا من مسلمي الروهينجا فروا من ميانمار ذات الأغلبية البوذية بسبب حملة القمع العنيفة التي شنها جيش ميانمار عام 2017 على بنجلاديش المجاورة، حيث يعيشون في مخيمات مزدحمة. يغادر العديد من اللاجئين المخيمات عن طريق البحر في محاولة للوصول إلى ماليزيا بحثًا عن العمل.

مفوضية اللاجئين تدعو لإنقاذ 400 لاجئ من الروهينجا عالقين على متن قاربين

مصدر الخبر