التخطي إلى المحتوى

مسلسل مليحة يحكى معاناة شعب لم يفرط فى وطنه

مسلسل مليحة يحكى معاناة شعب لم يفرط فى وطنه

مليحة

يعد مسلسل مليحة واحدا من أكثر الأعمال الدرامية المميزة فى شهر رمضان، وذلك لأسباب عديدة، منها القضية الكبرى التى يناقشها وهى “القضية الفلسطينية”، التى تشهد زخما كبيرا بسبب العدوان المتواصل على غزة وازدياد عدد الشهداء فى فلسطين، كذلك بسبب الإنتاج المميز للعمل واختيار الممثلين، إذ يشارك فى بطولته دياب، ميرفت أمين، الفلسطينية سيرين خاس، أمير المصرى، أشرف زكى، أنور خليل، ورحاب الشناط، ديانا رحمة، مروان عايش، مروة أنور، حنان سليمان، وغيرهم من الفنانين.

تعرضت الحلقات الأولى من العمل للعديد من المواقف التاريخية، وأشارت إلى العديد من الشخصيات المهمة المؤثرة فى تاريخ المنطقة، سواء من الجانب الإسرائيلى وعصاباتهم وأفكارهم السوداوية مثل “هرتزل”، أو رجال المقاومة البواسل مثل عز الدين القسام، وهو ما يؤكد تأثير الدراما الهادفة، التى تنفذها الشركة المتحدة للخدمات الإعلامية، إذ تحرص دائما على اختيار الموضوعات التى ترفع الذوق والوعى العام بجانب تسليط الضوء على ما تقوم به مصر تجاه القضية الفلسطينية عبر التاريخ، بالإضافة لكشف حقائق تاريخية قد تكون غائبة عن كثير من الأجيال السابقة، وتوضيح الرؤية بشكل كامل لدى الأجيال الجديدة تجاه قضية قومية عميقة فى جذور المصريين، وهى القضية الفلسطينية.

 

تتر العمل.. أول المفاجآت

وعقب عرض الحلقة الأولى، كانت هناك مفاجأة جديدة وهى التتر الذى جاء بعنوان “أصحاب الأرض”، غناء الفنانة أصالة، مصحوبا بالترويدة للفلكور الفلسطينى، وفن الترويدة نوع من الفلكلور الفلسطينى، كلماته كتبت لتبدو مشفرة غير مفهومة، لكن فى حقيقة الأمر أن تلك الكلمات غير المفهومة هى لغة تم اختراعها حتى لا يستطيع المستعمر البريطانى، الذى يفهم بعضا من اللغة العربية، التقاطها، خاصة أن كان الأمر يتعلق بتمرير رسائل خاصة بين المعتقلين وأهلهم، واستمر التعامل بهذا اللغز حتى بعد النكبة، وإلى الآن يوجد كثير من سكان المخيمات لا يزالون يجيدون التحدث بتلك اللغة بطلاقة.

وعقب عرض المسلسل تفاعل ملايين الرواد على مواقع التواصل الاجتماعى مع أحداثه، إذ قام المتابعون للمسلسل بنشر مقاطع من الأحداث والصور التى دارات حولها الحلقة الأولى.

 

تاريخ الاحتلال.. تاريخ الأزمة

المسلسل المكون من 15 حلقة كتبتها رشا عزت الجزار، تناولت حلقاته الأولى تاريخ الاحتلال الصهيونى لفلسطين، وجاء ضمن أحداث الحلقة الأولى تاريخ الشعب الفلسطينى بين الاحتلال البريطانى “الانتداب البريطانى” ومن بعده الإسرائيلى نتيجة وعد بلفور، فقد بدأ الإنجليز فى زحفهم، فاحتلوا بئر السبع يوم 31 أكتوبر 1917، وفى 17 نوفمبر من العام ذاته احتلوا غزة، ثم انطلقوا صوب يافا والرملة واحتلوهما بسهولة أيضا، بعد ذلك قرر الجنرال ألنبى الزحف صوب القدس.

حاول الأتراك “الدولة العثمانية” مقاومة تقدم الجيش البريطانى، وقطع الطريق بكل السبل الممكنة، وفى النهاية دخلت القوات البريطانية، بقيادة الجنرال ألنبى، مدينة القدس محتلة المدينة التى ظل العثمانيون يسيطرون عليها مدة 400 سنة كاملة “1517- 1917″، وهناك أعلن “ألنبى” بيانه الأول الشهير الذى فرض فيه الأحكام العرفية.

تضمن السرد الدرامى لمسلسل مليحة الإشارة إلى الثورة الفلسطينية الكبرى، التى وقعت أحداثها فى سنة 1936 ضد عصابات الاحتلال اليهودية، التى راحت تغزو أرض فلسطين وتسعى لاحتلال أرضها، وهى الثورة التى تمثل محطة بارزة فى حركة النضال الوطنى الفلسطينى ضد الصهيونية والاستعمار البريطانى منذ أواخر القرن التاسع عشر، فهى نقلة نوعية فى توجهات هذا النضال بعد حالة الوهن العام، التى اعترت الحركة الوطنية الفلسطينية فى أعقاب هبة البراق عام 1929، حسبما ذكرت وكالة “وفا”.

سلط العمل، الذى يخرجه عمرو عرفة، الضوء على واحدة من أبرز انتفاضات الأقصى، هى انتفاضة 2000، وتعرف بـ”انتفاضة الأقصى” التى استمرت نحو 5 سنوات، لتبدأ داخل الأراضى الفلسطينية فى عام 2000، وتنتهى بهدنة فى قمة شرم الشيخ، جمعت بين الرئيس الفلسطينى المنتخب محمود عباس ورئيس الوزراء الإسرائيلى آرئيل شارون عام 2005.

كانت شرارة اندلاع الانتفاضة الثانية فى 28 سبتمبر 2000، قام زعيم حزب الليكود آرئيل شارون بزيارة باحات الحرم القدسى الشريف، محاطا بألف شرطى، وردا على هذا الاستفزاز، اندلعت فى اليوم التالى عدة مظاهرات فى أحياء مدينة القدس المحتلة، تصدت لها الشرطة الإسرائيلية، ما أسفر عن مقتل سبعة شبان فلسطينيين، وهو ما شكّل بداية أحداث “انتفاضة الأقصى”.

 

شاهد المزيد من أخبار مسلسلات رمضان 2024 عبر بوابة دراما رمضان

مسلسل مليحة يحكى معاناة شعب لم يفرط فى وطنه

مصدر الخبر