التخطي إلى المحتوى

مجلس النواب الأمريكى يطرد نائبًا جمهوريًا متهمًا بالفساد والاحتيال

صوت مجلس النواب الأميركي، الجمعة، لصالح طرد النائب الجمهوري جورج سانتوس بتهم الفساد وإهدار أموال حملته الانتخابية..

وصوت مجلس النواب بأغلبية 311 صوتا مقابل 114 على إقالة النائب الجديد المثير للجدل، وهو ما يزيد عن أغلبية الثلثين اللازمة لإقالة أحد أعضاء المجلس، مما يجعله العضو السادس في تاريخ المجلس الذي يتم عزله بقراره. الزملاء، بحسب قناة الحرة الأمريكية..

وقال أحد مساعدي رئيس مجلس النواب، مايك جونسون، قبل وقت قصير من التصويت، إنه سيصوت ضد الطرد..

ويواجه سانتوس (35 عاما) جدلا منذ انتخابه في تشرين الثاني/نوفمبر 2022، بعد اعترافه بتزوير جزء كبير من سيرته الذاتية، فيما تتهمه الوزارة العامة الاتحادية بتحويل تبرعات الحملات الانتخابية لاستخدامه الخاص والاحتيال على المانحين. ودفع سانتوس ببراءته من هذه الاتهامات.

ونجا سانتوس من محاولة طرد سابقة في أوائل نوفمبر/تشرين الثاني، عندما صوت 182 من زملائه الجمهوريين و31 ديمقراطيا ضد إقالته، بحجة أنه ينبغي حل قضيته الجنائية أولا..

وسيؤدي طرده إلى تقليص الأغلبية الجمهورية إلى 221 صوتا، مقابل 213 صوتا في مجلس النواب..

مجلس النواب الأمريكى يطرد نائبًا جمهوريًا متهمًا بالفساد والاحتيال

مصدر الخبر