التخطي إلى المحتوى

كوريا الجنوبية وأمريكا تجريان أول تدريبات مشتركة للقوات الخاصة عام 2024

اختتمت قوات العمليات الخاصة التابعة للجيش الكوري الجنوبي اليوم الجمعة، أول مناورات مشتركة هذا العام مع القوات الخاصة الأمريكية، وسط جهود مشتركة لتحسين القدرات القتالية ضد التهديدات الكورية الشمالية.

وأجري التدريب في مجمع رودريجيز لايف فاير للقوات الأمريكية بكوريا الجنوبية في بوتشون، على بعد 51 كيلومترا شمال شرق العاصمة سيول، بداية من 22 يناير، بمشاركة قوات من كتيبة “نجم الشمال” التابعة للجيش الأمريكي، وقيادة الحرب الخاصة. والمجموعة الأولى من القوات الخاصة الأمريكية، بحسب بيان للجيش الكوري الجنوبي نشرته وكالة الأنباء الكورية الجنوبية (يونهاب).

وأضاف البيان أن الجانبين نفذا مناورات مختلفة، شملت مناورات قتالية بالنيران والإسعافات الأولية والاستطلاع الخاص والإسناد الجوي، كما شكل الجانبان فرقا مشتركة لتنفيذ مناورات الاستطلاع والتسلل لمدة يومين بلا نوم لتحديد وتدمير الهدف عن طريق محاكاة الضربات الجوية.

وقال الجيش الكوري إن قيادة الحرب الخاصة ستحلل عن كثب نتائج التدريبات وتحسن التعليم والتدريب لتعزيز قدرات العمليات الخاصة المشتركة.

وأجريت التدريبات وسط تصاعد التوترات بشأن اختبارات الأسلحة الجارية في كوريا الشمالية، بما في ذلك إطلاق عدة صواريخ كروز قبالة الساحل الغربي يوم الثلاثاء الماضي.

وأطلقت كوريا الشمالية يوم الجمعة أيضًا عدة صواريخ كروز قبالة الساحل الغربي، في أحدث سلسلة من عمليات إطلاق صواريخ كروز لكوريا الشمالية هذا العام.

كوريا الجنوبية وأمريكا تجريان أول تدريبات مشتركة للقوات الخاصة عام 2024

مصدر الخبر