التخطي إلى المحتوى

كلوب يكيل المديح للاعبي ليفربول بعد الفوز على فولهام

كلوب يكيل المديح للاعبي ليفربول بعد الفوز على فولهام

أعرب الألماني يورجن كلوب، مدرب فريق ليفربول، عن سعادته بتقديم فريقه “مباراة كرة قدم جيدة حقا” خلال فوزه بثلاثة أهداف مقابل هدف على مضيفه فولهام، اليوم الأحد، في المرحلة الـ34 لبطولة الدوري الإنجليزي الممتاز لكرة القدم.

وعاد ليفربول لطريق الانتصارات في المسابقة التي يحلم باستعادة لقبها الغائب عنه في المواسم الثلاثة الأخيرة، بعدما تعادل مع مضيفه مانشستر يونايتد وخسر أمام ضيفه كريستال بالاس في المرحلتين الماضيتين.

وارتفع رصيد ليفربول إلى 74 نقطة في المركز الثاني بفارق الأهداف خلف أرسنال (المتصدر)، المتساوي معه في نفس الرصيد، بعد خوضهما 33 مباراة، حيث يبتعدان بفارق نقطة أمام مانشستر سيتي، صاحب المركز الثالث، الذي خاض 32 لقاء فقط.

وعقب المباراة التي أقيمت على ملعب (كرافين كوتاج)، وصف كلوب أداء فريقه بأنه أفضل ما قدمه على هذا الملعب خلال فترة ولايته، خاصة في الشوط الثاني.

أوضح كلوب في المؤتمر الصحفي الذي أعقب اللقاء “لقد أحببت أجزاء كبيرة من الشوط الأول بالفعل لكن الأداء كان نموذجيا في الشوط الثاني”.

أضاف كلوب “البداية في المباراة كانت جيدة بعدما تقدمنا بهدف ترينت أليكسندر أرنولد.بالنسبة لنا، لا يمكنك حقا تفسير ذلك، لكن دائما ما يكون ملعب فولهام مكانا صعبا للذهاب إليه. لأكون صادقا، نحن دائما نعاني هنا قليلاً”.

شدد مدرب ليفربول “من وجهة نظري، كان هذا أفضل أداء قدمناه حتى الآن أمام فولهام خارج أرضنا”.

أشار كلوب في تصريحاته التي نقلها الموقع الإلكتروني الرسمي لناديه “لقد فزنا بمباراتنا الأخيرة في الدوري الأوروبي بالفعل. لم يشعر أحد بذلك حقا، لكننا انتصرنا على أتالانتا الإيطالي. صحيح أنه لم يساعدنا في بلوغ الدور التالي بالبطولة القارية، لكنه كان لا يزال فوزا”.

وتابع “اعتقدت أن هناك فرصة جيدة لاتخاذ الخطوة التالية اليوم وحاولنا ذلك وقام الأولاد بذلك، وكان الأمر جيدا بالفعل. لقد لعبنا مبارا جيدة حقا، وخلقنا الكثير من الفرص ولكن كان بإمكاننا تسجيل المزيد”.

وعن الاحترافية التي أظهرها فريقه في ردة الفعل على النكسات الأخيرة التي تعرض لها الفريق قال كلوب “إنني لا أتساءل عن هذا النوع من الأشياء. من الواضح أننا لم نحصل على عدد كبير من النقاط في الفترة الماضية”.

وأشار “كان ينبغي أن نفوز في اللقاءين الماضيين بالمسابقة، لكننا لم نفعل ذلك. هذا ليس عظيما. لكن اللاعبين خلقوا كثيرا من الفرص ونحن في الوضع الذي نحن عليه الآن بسبب شخصية هؤلاء الفتية. لم يتوقع أحد أن نكون هنا. وها نحن هنا. وهذا بسبب الأولاد”.

وتحدث كلوب عن المنافسة على لقب البطولة هذا الموسم مع أرسنال ومانشستر سيتي، بعد خروجهما أيضا من دور الثمانية لبطولة دوري أبطال أوروبا الأسبوع الماضي.

وصرح كلوب “كل التركيز ينصب الآن على الدوري. لم تعد هناك كرة قدم أوروبية، على الأقل بالنسبة لنا. في الواقع لا يوجد فريق إنجليزي غير أستون فيلا يشارك في المسابقات القارية”.

وأردف “أنا سعيد حقا اليوم. لقد أجرينا هذه التغييرات في تشكيل الفريق لأننا كنا مقتنعين بنسبة 100% بضرورة القيام بذلك. لم تكن مقامرة أو أيا كان. نلعب يوم الأربعاء أمام إيفرتون ثم نخوض لقاء آخر يوم السبت في لندن مرة أخرى أمام ويستهام، وهو أمر جنوني بما فيه الكفاية ولكن هذا هو الحال. لذلك نحن بحاجة لإجراء هذه التغييرات قبل أن ينال الإرهاق من اللاعبين”.

وكان كلوب فاجأ الجميع بعدما أبقى على النجم الدولي المصري محمد صلاح، هداف الفريق، على مقاعد البدلاء، في بداية المباراة اليوم، قبل أن يدفع به في الدقيقة 75 بدلا من الكولومبي لويس دياز.

كلوب يكيل المديح للاعبي ليفربول بعد الفوز على فولهام

مصدر الخبر