التخطي إلى المحتوى

كأس آسيا – من يهدر يستحمل.. كوريا الجنوبية تعود في الوقت المفضل وتقصي أستراليا

عاد المنتخب الكوري الجنوبي في الوقت المفضل وقلب الأمور أمام أستراليا بالفوز 2-1 في المباراة الثانية من الدور ربع النهائي لكأس آسيا، بعد وصوله إلى فترتين إضافيتين.

1


أستراليا

اثنين


كوريا الجنوبية

كأس آسيا

منتهي الصلاحية
17:30

أستراليا

كوريا الجنوبية

كأس آسيا

تقدمت أستراليا بهدف كريج جودوين، وسجل هوانج هي تشان هدف التعادل القاتل، وحقق سون هيونج مين الفوز لسامسونز في الشوط الإضافي الأول.

خلال عام 1990، أطلق اللاعبون الأستراليون 13 تسديدة على مرمى كوريا الجنوبية، وسجلوا هدفًا واحدًا فقط وأهدروا العديد من الأهداف التي كانت كفيلة بإقصاء كوريا الجنوبية.

وفي الشوط الأول ارتكب الشمشون خطأً كاملاً، دون أي تسديدة، وفي الثاني نفذوا ركلة جزاء في الوقت المفضل للنسخة الحالية من كأس آسيا، ما أعادهم إلى الحياة من الركلة الثالثة.

وفي الوقت الإضافي، قلب سامسون كل شيء لصالحه، حيث سدد 9 مرات مقابل 0 محاولات هجومية لأستراليا، أبعدتها تسديدة القائد سون هيونج مين.

الوقت المفضل لكوريا؟

بدأت كوريا الجنوبية البطولة بفوز سهل على البحرين، وأمام الأردن في الجولة الثانية، تعادلت بهدف في مرماها في الدقيقة 90+1.

وأمام ماليزيا سجل هدفا من ركلة جزاء عن طريق سون هيونج مين في الدقيقة 90+4، لكنه أدرك التعادل بهدف متأخر في الدقيقة 90+15، لكن النتيجة كانت كافية للتأهل.

أمام السعودية، تعافت كوريا من مسافة بعيدة بهدف في الدقيقة 90+10 وفازت بركلات الترجيح.

في الدور ربع النهائي، كان هدف التعادل من ركلة جزاء بتسديدة من هوانغ هي تشان عند 90+4 كافياً للعودة.

وسيتواجه الأردن وكوريا الجنوبية مرة أخرى في البطولة، وهذه المرة في الدور نصف النهائي، بعد التعادل 2-2 في دور المجموعات.

وصف المباراة

وضغطت أستراليا مبكرا بحثا عن الهدف الأول، وتألق الحارس الكوري عندما تصدى لفرصة محققة في الدقيقة 19.

وسجلت كوريا الجنوبية الهدف الأول في المباراة بشكل رائع بعد سلسلة من التمريرات، إلا أنه تم إلغاءه بداعي التسلل في الدقيقة 32.

وقبل ثلاث دقائق من نهاية الشوط الأول سجل كريج جودوين الهدف الأول بتسديدة من لمسة واحدة إثر عرضية من الجانب الأيمن.

وفي الشوط الثاني أهدر لاعبو أستراليا كل الفرص المتاحة لقتل المباراة والحسم مسبقا في التأهل.

وفي الدقيقة 53 تصدى الحارس الكوري لرأسية بويلي وتابعها مجددا، وسدد ديوك مرة ثالثة لكن الكرة مرت فوق العارضة.

وأهدر ديوك فرصة أخرى في الدقيقة 73 برأسية سهلة في يد الحارس، ثم أهدر بوليلي بغرابة رأسية أخرى مرت على وجه المرمى مرت بجوار القائم بعد 10 دقائق من أول فرصة.

وبعد مرور أربع دقائق من الوقت المحتسب بدل الضائع، حصل سون هيونج مين على ركلة جزاء بعد مجهود فردي وشجار على الكرة داخل منطقة الجزاء.

ونفذ هوانج هي تشان ركلة الجزاء وسدد في الشباك بكل قوته، متغلبًا على ماثيو رايان 90+6، ليتأهل الفريقان إلى الوقت الإضافي.

وقبل دقيقتين من نهاية الوقت الإضافي الأول، سجل سون بشكل رائع من ركلة حرة مباشرة، الهدف الثاني لكوريا الجنوبية، وقلب النتيجة.

وانهار المنتخب الأسترالي وتصاعد الوضع بعد طرد أونيل بسبب تدخل قوي على هوانج في وسط الملعب بعد أربع دقائق من الوقت المحتسب بدل الضائع للشوط الإضافي الأول.

واستمر الانهيار بالنسبة لأستراليا وخرجوا من كأس آسيا على يد كوريا الجنوبية.

سون هيونج مين أستراليا كوريا الجنوبية كأس آسيا

كأس آسيا – من يهدر يستحمل.. كوريا الجنوبية تعود في الوقت المفضل وتقصي أستراليا

مصدر الخبر