التخطي إلى المحتوى

قمر صناعى يكشف عن سطوع الشمس فوق خط الاستواء بعد بدء فصل الربيع رسميًا

قمر صناعى يكشف عن سطوع الشمس فوق خط الاستواء بعد بدء فصل الربيع رسميًا

بدأ موسم الربيع رسميًا عندما أشرقت الشمس مباشرة فوق خط الاستواء ووصل طول النهار والليل إلى أطوال متساوية تقريبًا في جميع أنحاء العالم، حيث تظهر لقطات مصورة من قمر صناعى اللحظة التي حدث فيها هذا يوم الأربعاء الماضى، فإن المقطع مأخوذ من GOES East، وهو قمر صناعي فضائي تديره وكالة ناسا والإدارة الوطنية للمحيطات والغلاف الجوي (NOAA).

ووفقا لما ذكرته صحيفة “ديلى ميل” البريطانية، التقط GOES East صورة ثابتة واحدة يوميًا في نفس الوقت تمامًا من نفس الموضع قبل تجميع جميع الصور معًا.

لقطة الأرض
الاعتدال الربيعي على الأرض


تُظهر الرسوم المتحركة الناتجة الحركة المستمرة للخط الفاصل بين النهار والليل، وقالت الإدارة الوطنية للمحيطات والغلاف الجوي (NOAA) في بيان: “من موقعها على ارتفاع 22236 ميلًا فوق خط الاستواء، تدور أقمار GOES بنفس معدل دوران الأرض، حتى تتمكن من مراقبة نفس المنطقة باستمرار”.

يراقب القمر الصناعي GOES East المستقر بالنسبة إلى الأرض، والمعروف أيضًا باسم GOES-16، معظم أمريكا الشمالية، بما في ذلك الولايات المتحدة والمكسيك المتجاورتين، بالإضافة إلى أمريكا الوسطى والجنوبية ومنطقة البحر الكاريبي والمحيط الأطلسي إلى الساحل الغربي لأفريقيا.

يعتقد بعض الناس أن الربيع هو اسم عشوائي يطلق على الوقت من العام الذي يبدأ فيه الطقس في الدفء وتبدأ الزهور في الظهور، ولكن هذا ليس هو الحال، ففي الواقع، الفصول الأربعة تتعلق كلها بحركة الأرض بالنسبة للشمس.

لا تنس أن الكوكب يدور بزاوية أثناء تحركه حول الشمس، وبالتالي تتغير كمية ضوء الشمس التي نحصل عليها، ونظرًا لأن الأرض مائلة على محورها، فإن الشمس تضيء نصف الكرة الشمالي أو الجنوبي اعتمادًا على موقع الأرض على طول مدارها.

ومع ذلك، في نقطتين من العام سوف تضيء الشمس نصفي الكرة الشمالي والجنوبي بالتساوي، المعروف باسم الاعتدالات.

في نصف الكرة الشمالي، يبدأ فصل الربيع عند حدوث “الاعتدال” الأول، وهو عندما يشرق الضوء مباشرة على خط الاستواء.

وهذا يعني أن طول النهار والليل متساويان تقريبًا بغض النظر عن مكان وجودك على الكوكب،  12 ساعة من ضوء الشمس و12 ساعة من الظلام، ولعل مصطلح “الاعتدال” مشتق من اللاتينية، ويعني “ليلة متساوية”.

يُطلق على الاعتدال الأول رسميًا اسم “الاعتدال الربيعي”، ويحدث كل عام في 20 أو 21 مارس، ويمثل بداية الربيع في نصف الكرة الشمالي وبداية الخريف في نصف الكرة الجنوبي.

يُطلق على الاعتدال الثاني رسميًا اسم “الاعتدال الجنوبي”، ويحدث كل عام في حوالي 22 سبتمبر، ويمثل بداية الخريف في نصف الكرة الشمالي وبداية الربيع في نصف الكرة الجنوبي.

قمر صناعى يكشف عن سطوع الشمس فوق خط الاستواء بعد بدء فصل الربيع رسميًا

مصدر الخبر