التخطي إلى المحتوى

فيفا يعلن عن رقم قياسى عالمى فى نهائى كأس عاصمة مصر

فيفا يعلن عن رقم قياسى عالمى فى نهائى كأس عاصمة مصر

أعلن الاتحاد الدولى لكرة القدم “فيفا” أن مباراة نهائي كأس عاصمة مصر في نسختها الأولى التي جمعت بين منتخبى مصر وكرواتيا على ستاد مصر، هي المباراة الأعلى حضورا جماهيريا بين كل مباريات سلسلة فيفا حول العالم، والتي أقيمت لأول مرة في شهر مارس الماضى.

وشهدت حضور مباريات سلسلة الفيفا حول العالم حضور أكثر من 176 ألف مشجع في 5 دول مختلفة وكان من ضمنها كأس عاصمة مصر في العاصمة الإدارية الجديدة حيث كانت مباراة مصر وكرواتيا كانت الأعلى حضورا بواقع 70 ألف مشجع.

وجاءت أعلى المباريات حضورًا جماهيريًا في سلسلة فيفا كالتالى..
مصر وكرواتيا – استاد مصر – 70 ألف متفرج
الجزائر وجنوب أفريقيا – استاد نيلسون مانديلا – 35 ألف متفرج
الجزائر وبوليفيا – استاد 5 جويليه – 17 ألف متفرج

و نجحت المتحدة للرياضة في تنظيم النسخة الأولى من كأس عاصمة مصر على استاد مصر بالعاصمة الإدارية، بمشاركة 4 منتخبات هي المنتخب الوطنى والكرواتى والتونسى والنيوزيلندى.

واستطاعت المتحدة للرياضة في أقل من 24 ساعة عقب نقل البطولة من الإمارات إلى مصر فى تذليل كافة العقبات المادية والبشرية وتكوين مجموعة عمل نجحت من خلالها في إقامة بطولة عالمية نالت عليها استحسان الضيوف، سواء المنتخبات أو الجماهير التي صاحبت الفرق وحضرت المباريات.

وتزين استاد مصر بالعاصمة الإدارية الجديدة لاستقبال نهائى بطولة كأس عاصمة مصر، بين منتخبنا الوطني وكرواتيا، بعد مجهودات الشركة المتحدة للرياضة، وشهد حفل ختام بطولة كأس العاصمة المقام فى مصر على استاد مصر بالعاصمة الإدارية الجديدة، إشعال الألعاب النارية والليزر التى ملأت جنبات الملعب، وسماء العاصمة الإدارية.

كما قامت المتحدة للرياضة بإقامة افتتاح للبطولة بشكل كبير وناجح، بالإضافة لختام جيد قام من خلاله الفنان تامر حسنى بإحياء الحفل الغنائى مع بعض الأمور الاستعراضية التي تغنت بها الجماهير التي حضرت المباراة النهائية بين مصر وكرواتيا.

و أحيا النجم تامر حسنى حفل الختام ببعض أغانيه المميزة والتى انسجمت معها الجماهير المصرية بشكل كبير، وسط أجواء مبهجة نالت استحسان الجميع، ليشعل حماس الحضور الذين قاموا بتحيته، بالإضافة لنجوم المنتخب الكرواتى على رأسهم مودريتش نجم ريال مدريد.

في الوقت نفسه، أثبتت المتحدة للرياضة أن الدولة المصرية أصبحت تمتلك استادا عالميا أسوة بالملاعب التي نشاهدها في الدوريات الأوربية والتي أقيمت عليه البطولة، كما أصبحنا نمتلك مدينة أولمبية نستطيع أن نستضيف فيها كافة البطولة القارية والعالمية، بعدما بات صرحا يتباهى به الجميع مع العالم الخارجي.

كما نجحت المتحدة للرياضة في نقل المباريات بشكل مبهر عن طريق قنوات أون تايم سبورت، بالإضافة لنقل الجماهير وحضور مكثف يصل إلى 60 ألف متفرج، بالإضافة للصورة التي ظهرت عبر شاشات التليفزيون والتي نالت عليها استحسان الجميع في وقت قياسى، وهو ما يؤكد الطفرة الإنشائية الرياضية التي تشهدها البلاد في كافة مناحى الحياة خلال الوقت الحالي.

فيفا يعلن عن رقم قياسى عالمى فى نهائى كأس عاصمة مصر

مصدر الخبر