التخطي إلى المحتوى

فيتوريا: لاعب الكرة ملك في مصر.. ولهذا السبب لا يتواجد الكثير في أوروبا

وعلق روي فيتوريا، المدير الفني للمنتخب المصري لكرة القدم، على إمكانية تجنيس اللاعبين، كما يحدث في عدد كبير من المنتخبات الإفريقية.

وتولى فيتوريا قيادة مصر في يوليو 2022، وحقق 11 انتصارا في 13 مباراة خاضها مع الفراعنة، وخسر مباراة وتعادل أخرى في عدة مسابقات.

ويستعد فيتوريا لقيادة المنتخب المصري في بطولة كأس الأمم الأفريقية التي تنطلق السبت المقبل، وتفتتح المباريات بمواجهة موزمبيق الأحد، ضمن المجموعة التي تضم غانا والرأس الأخضر.

شاهد أيضاً: لا تفوت أرقاماً عن منتخب مصر في كأس الأمم الأفريقية قبل انطلاق نسخة 2023

وفي حديثه لصحيفة أونزا مونديال الفرنسية، ردا على سؤال حول الجنسية المزدوجة في الفرق الأخرى في القارة، وكيفية الاستفادة منها، قال فيتوريا: “في مصر لدينا عدد قليل من اللاعبين الذين يلعبون على مستوى عال في الخارج”. . لذلك نحن ندعم كل واحد منهم”. هؤلاء الشباب، لأنه مع التدريب المتقدم في أوروبا يمكن أن يصبحوا مهمين بالنسبة لنا، كما حدث مع المغرب في كأس العالم الأخيرة، وكيف تألقوا بفضل لاعبيهم المحترفين.

وأوضح: “الوضع في مصر لا يقارن بدول أخرى، أولا بسبب اللغة. هنا الجميع يتحدث اللغة العربية فقط، وبالتالي فإن الموضوع أكثر تعقيدا فيما يتعلق بالاندماج والحياة في الخارج، ولدينا هنا ثلاثة أندية بجودة هائلة، وهم الأهلي والزمالك وبيراميدز”.

وأكد: “من الصعب على اللاعبين مغادرة هذه الأندية والانتقال إلى أي ناد متوسط ​​في أوروبا، لأن النظام البيئي هنا يدفعهم للبقاء، واللاعبون أنفسهم لا يريدون مغادرة البلاد، وإذا استمروا، فسيكون ذلك أمرًا صعبًا”. يمنع اللاعب الشاب من المشاركة”.

وتابع: “هذا يختلف عن الدول الإفريقية الأخرى، هناك شباب من البلاد يسافرون إلى الخارج، وليس هنا في مصر، لأن لاعب كرة القدم في مصر يعتبر “ملكا” ويعيش حياة جيدة للغاية”.

وتابع: “الحل هو تحسين انتقالات هؤلاء اللاعبين وفي نفس الوقت تطوير البطولة المحلية لأن الكثير منهم سيبقى لأسباب تتعلق بالاستقرار المالي والمستوى المعيشي”.

واختتم: “أريد أن يتذكرني التاريخ كإنسان صاحب رؤية وليس مجنونا بكرة القدم، مدربا اهتم بلاعبيه وأدرك صدقهم ونزاهتهم”.


فيتوريا: لاعب الكرة ملك في مصر.. ولهذا السبب لا يتواجد الكثير في أوروبا

مصدر الخبر