التخطي إلى المحتوى

فريق القوة الجوية يهدد بالانسحاب من الدورى العراقى بعد موقعة السكين

فريق القوة الجوية يهدد بالانسحاب من الدورى العراقى بعد موقعة السكين

نادي القوة العراقي

هدد نادى القوة الجوية متصدر الدورى العراقى لكرة القدم بالانسحاب من المسابقة حال عدم اتخاذ اتحاد اللعبة قراراً حازماً وصارماً تجاه جماهير فريق نادى دهوك، إثر تعرض لاعبيه لمحاولات اعتداء أثناء مباراة الفريقين الأحد الماضى.

جاء ذلك بعدما شهدت المباراة أعمال شغب وعنف طالت لاعبى الفريقين عندما اقتحم عدد من مشجعى الفريق الشمالى أرض الملعب واشتبكوا بالأيدى مع عدد من لاعبى القوة الجوية، وتحديداً الحارس الدولى السابق محمد حميد، وحمل أحد المشجعين “سكينا”، ما دفع الأمن للانقضاض عليه والسيطرة على الواقعة.

وقال نادى القوة الجوية فى بيان رسمى: “يعرب النادى عن أسفه الشديد لما حصل فى ملعب دهوك من محاولات همجية ووحشية كادت تودى بحياة عدد من لاعبينا والخروج بحصيلة دموية من ملعب لم نشعر به بالأمان منذ الدقيقة الأولى وحتى الأخيرة من المباراة”.

وتعرض المتصدر القوة الجوية إلى أول هزيمة له هذا الموسم بخسارته أمام مضيفه دهوك 2-1.

 

وأضاف: إذا لم يتخذ الاتحاد العراقي قراراً حازماً يتناسب مع اللوائح الدولية فإننا سوف نتخذ قراراً بالانسحاب من مسابقة الدوري، إذا كان الاتحاد غير قادر على تأمين سلامة اللاعبين ويشجع عن قصد أو من دونه على مواصلة الشغب والعنف، وربما حتى القتل قريباً، حرصنا أن نضمن سلامة الجميع أثناء المباراة لعدم تكرار  الواقعة في دورينا.

لم يقدّم الاتحاد العراقي الذي يخشى انعكاسات سلبية ومواقف قد يلجأ إليها الاتحاد الدولي تتعلق بمستقبل مباريات منتخباته على ملاعبه بسبب هذه الحوادث، حتى الآن أي توضيح أو تعليق إزاء حادثة ملعب دهوك.

ويتصدر القوة الجوية لائحة المسابقة برصيد 45 نقطة مقابل 32 نقطة لدهوك رابع الترتيب خلف زاخو جاره الفريق المحلي الثاني للمدينة الكردستانية بفارق الأهداف.

فريق القوة الجوية يهدد بالانسحاب من الدورى العراقى بعد موقعة السكين

مصدر الخبر