التخطي إلى المحتوى

عاصفة ثلجية تضرب موسكو.. وسيبيريا تسجل 50 درجة تحت الصفر

وانخفضت درجات الحرارة في مناطق سيبيريا إلى 50 درجة مئوية تحت الصفر، فيما اجتاحت عواصف ثلجية العاصمة الروسية موسكو، ترافقت مع تساقط ثلوج قياسي، ما تسبب في توقف الرحلات الجوية..

وبحسب موقع الحرة، أفادت محطات الأرصاد الجوية في المنطقة، بانخفاض درجات الحرارة في جمهورية ساخا الواقعة شمال شرق سيبيريا، وتضم مدينة ياكوتسك واحدة من أبرد مدن العالم، حيث تقل عن 50 درجة مئوية تحت الصفر..

وتسببت موجة البرد التي حدثت في وقت أبكر من المعتاد في ساخا في انخفاض درجات الحرارة إلى ما دون 50 درجة مئوية تحت الصفر في عدة مناطق، وهي مساحة شاسعة أصغر قليلاً من مساحة الهند..

تقع منطقة سخا بأكملها تقريبًا في منطقة متجمدة بشكل دائم. وفي عاصمة المنطقة، ياكوتسك، التي تقع على بعد حوالي 5000 كيلومتر شرق موسكو، تتراوح درجات الحرارة من 44 درجة مئوية تحت الصفر إلى 48 درجة مئوية تحت الصفر..

أصبحت درجات الحرارة التي تقل عن 50 درجة مئوية تحت الصفر أقل شيوعا في السنوات الأخيرة بسبب تغير المناخ، حيث تظهر التربة الصقيعية علامات متزايدة على ذوبان الجليد..

وفي العاصمة الروسية، تسببت العاصفة الثلجية، وهي من بين الأسوأ من حيث تساقط الثلوج، في تأخير الرحلات الجوية في بعض المطارات يوم الاثنين حيث غطت الثلوج الكثيفة مدارج الطائرات..

وذكرت وكالة الإعلام الروسية أنه تم تأجيل 54 رحلة جوية على الأقل وإلغاء 5 رحلات أخرى في أكبر ثلاثة مطارات بالعاصمة..

ومن المتوقع أن تنخفض درجات الحرارة في موسكو إلى حوالي 18 درجة مئوية تحت الصفر في وقت لاحق من هذا الأسبوع..

عاصفة ثلجية تضرب موسكو.. وسيبيريا تسجل 50 درجة تحت الصفر

مصدر الخبر