التخطي إلى المحتوى

طارق مصطفى: أرفض العمل مدربا عاما في الزمالك.. والفريق يحتاج 4 لاعبين

أكد طارق مصطفى المدير الفني لفريق البنك الوطني، أنه لم يتلق اتصالات من مسؤولي نادي الزمالك للعمل في الجهاز الفني، مؤكدا أن طموحه هو العمل كمدير فني وليس مدربا عاما.

طارق مصطفى: أرفض العمل مدربًا عامًا في الزمالك

وقال طارق مصطفى في تصريحات تلفزيونية: “إذا كان التعاقد مع مدرب أجنبي سيفيد نادي الزمالك فمن الطبيعي أن يكون معتمد جمال معه كمدرب عام، لكن إذا كان هناك مدرب أقل شأنا في النادي فيجب الثقة بمعتمد فنيا”. مدير الفريق، مدرب كبير وقادر على تحمل المسؤولية الفنية للفريق الأبيض.

وأضاف: الجميع يعرف طموحي جيدا، عملت في الدوري المغربي كمدير فني ومن الصعب للغاية العودة لمنصب أدنى في الجهاز الفني. أنا عضو في نادي الزمالك وأتمنى أن أدعم معتمد جمال في المرحلة المقبلة.

طارق مصطفى: هناك أخطاء في الأمور الانضباطية في الزمالك

وتابع: نادي الزمالك لديه لاعبين مختلفين، لكنه يفتقد إلى دكة جيدة، وشيكابالا هو الوحيد الذي يستطيع أن يصنع الفارق لو كان احتياطيا، وإذا كان خط الوسط قويا فإن الفارق دائما جيد، وبعد ذلك وحدثت أخطاء كثيرة، أبرزها في الأمور الانضباطية، مثل خروج حسام عبد المجيد من الملعب ثم العودة للعب، خاصة في المباراة التالية، والفروق بين اللاعبين قليلة.

وأكد أن الزمالك فريق جيد، لكن البديل يجب أن يكون في نفس مستوى اللاعب الأساسي، وأحمد فتوح من أبرز اللاعبين، لكن ما يفعله ليس في مصلحته، ويجب أن ينظر إلى احترف في الخارج، خاصة في ظل النقص الكبير في الظهيرين في مصر وخارجها، وبدأت الثقة في اللاعب الأجنبي في مركز الظهير الأيسر.

وأوضح: فتوح أتيحت له الفرصة لتجديد عقده مع إمكانية وضع شروط للاحتراف الأجنبي لكنه لم يفعل، وأنا أؤيد قرار مجلس الإدارة بعرضه للبيع بعد خروجه من معسكر الفريق قبل ذلك. للقاء Z، ويرجع ذلك أساسًا إلى أنه يعلم ظروف النادي وارتكب خطأً كبيرًا، وسيتعرض للتجميد خلال المرحلة. في المرة القادمة لن يلعب كثيراً. كان ينبغي عليه أن يفعل ما هو أفضل من ذلك، وما فعله يضر بمسيرته المهنية.

وتابع: نادي الزمالك يحتاج في الانتقالات المقبلة إلى 4 لاعبين جدد سيصنعون الفارق، وتم ترشيح عدة أسماء مثل وليد الكرتي وأسامة جلال ومحمود صابر، من لاعبي بيراميدز، لاعبون يمتلكون القوة والسرعة والمهارة. ويعتبر إمام عاشور ومحمود صابر من أشهر اللاعبين الذين يتمتعون بميزة التسديد من الخارج.

واختتم: الزمالك صبر كثيرًا على أوسوريو، وكان هناك العديد من المدربين في النادي الذين تمكنوا من تولي هذا الدور، مثل خالد جلال وطارق يحيى ومحمد صلاح وعبد الحميد بسيوني وغيرهم.

  • طارق مصطفى

  • الزمالك

  • اخبار الزمالك

  • احمد فتوح

طارق مصطفى: أرفض العمل مدربا عاما في الزمالك.. والفريق يحتاج 4 لاعبين

مصدر الخبر