التخطي إلى المحتوى

طائرة استطلاع أمريكية تحلق فوق كوريا الجنوبية لمراقبة بيونج يانج

حلقت طائرة استطلاع أميركية فوق كوريا الجنوبية، الثلاثاء، في مهمة واضحة لمراقبة بيونغ يانغ، حسبما أظهرت أجهزة تتبع الرحلات الجوية في سيول، وسط تصاعد التوترات بشأن اختبارات الأسلحة المستمرة التي تجريها كوريا الشمالية.

وأشار العديد من متتبعي الرحلات الجوية في كوريا الجنوبية – حسبما نقلت وكالة الأنباء الكورية الجنوبية يونهاب – إلى أنه تم رصد طائرة مقاتلة تابعة للقوات الجوية الأمريكية من طراز RC-135U وهي تحلق فوق البحر الأصفر ومقاطعتي جيونج جي وكانجوون. والبحر الشرقي بعد إقلاعها من قاعدة كادينا الجوية في أوكيناوا باليابان.

وأشارت القوات الجوية الأمريكية إلى أن الطائرة RC-135U تقوم بجمع وفحص إشارات الرادار العسكرية الأجنبية البرية والبحرية والجوية لتحديد موقعها وهويتها.

ويأتي نشر الطائرة في أعقاب سلسلة من اختبارات الأسلحة التي أجرتها بيونغ يانغ هذا العام، بما في ذلك اختبار قوة لرأس حربي ضخم لصاروخ كروز يوم الجمعة الماضي.

وفي يناير الماضي، شوهدت طائرة أمريكية من طراز RC-135W وهي تحلق فوق كوريا الجنوبية عقب إعلان كوريا الشمالية عن اختبار طائرة بدون طيار هجومية نووية تحت الماء.

طائرة استطلاع أمريكية تحلق فوق كوريا الجنوبية لمراقبة بيونج يانج

مصدر الخبر