التخطي إلى المحتوى

شى جين بينج وبايدن يتبادلان التهنئة بمناسبة الذكرى الـ45 للعلاقات الدبلوماسية

تبادل الرئيس الصيني شي جين بينغ والرئيس الأمريكي جو بايدن رسائل التهنئة اليوم الاثنين، بمناسبة الذكرى الـ45 لإقامة العلاقات الدبلوماسية بين البلدين.

وقال شي في رسالته، بحسب وكالة الأنباء الصينية شينخوا، إن إقامة العلاقات الدبلوماسية بين الصين والولايات المتحدة يعد حدثا مهما في تاريخ العلاقات الثنائية والدولية، مشيرا إلى أنه في السنوات الـ 45 الماضية، تطورت العلاقات بين الصين والولايات المتحدة. والولايات المتحدة شهدت تقلبات وتقدمت بشكل عام. ولم يؤدي ذلك إلى تحسين رفاهية الشعبين فحسب، بل عزز أيضا السلام والاستقرار والرخاء في العالم.

وأضاف أن التاريخ أثبت بالفعل، وسيظل يثبت بشكل كامل، أن الاحترام المتبادل والتعايش السلمي والتعاون المربح للجانبين هو الطريق الصحيح للصين والولايات المتحدة للانسجام كدولتين عظيمتين… مع هذه الحاجة ينبغي أن تكون سيكون اتجاه الجهود المشتركة التي تبذلها الصين والولايات المتحدة في العصر الجديد.

وأشار شي إلى أنه خلال اجتماعهما في سان فرانسيسكو، وضع هو وبايدن “رؤية سان فرانسيسكو” ذات التوجه المستقبلي، والتي ترسم الطريق لتنمية العلاقات بين الصين والولايات المتحدة. التفاهمات المشتركة والنتائج التي حققها رئيسي البلدين، واتخاذ تدابير ملموسة. لتعزيز التنمية المستقرة والصحية والمستدامة للعلاقات الصينية الأمريكية.

وشدد شي على استعداده للعمل مع بايدن لمواصلة توجيه مسار العلاقات الصينية الأمريكية، بما يعود بالنفع على البلدين وشعبيهما، ويدفع قضية السلام والتنمية في العالم إلى الأمام.

بدوره، قال بايدن، في رسالته، إنه منذ إقامة العلاقات الدبلوماسية عام 1979، سهلت العلاقات بين الولايات المتحدة والصين الرخاء والفرص للولايات المتحدة والصين والعالم.

وشدد على أنه ملتزم بإدارة هذه العلاقة المهمة بمسؤولية، مضيفا أنه يأمل في مواصلة تعزيز العلاقات الأمريكية الصينية على أساس التقدم الذي أحرزه أسلاف الزعيمين ومن خلال الاجتماعات والمناقشات المتعددة بين رئيسي الزعيمين. بلدان.

شى جين بينج وبايدن يتبادلان التهنئة بمناسبة الذكرى الـ45 للعلاقات الدبلوماسية

مصدر الخبر