التخطي إلى المحتوى

شخصيات رياضية لها تاريخ.. محمد لطيف “شيخ المعلقين” وحكاية انتقاله للزمالك بـ3 قروش

شخصيات رياضية لها تاريخ.. محمد لطيف “شيخ المعلقين” وحكاية انتقاله للزمالك بـ3 قروش

تمر الأيام وتمضي السنين والتاريخ لم ولن ينسى من تركوا “بصمة” في ملاعبنا الكروية، فصفحات كرة القدم المصرية مليئة بالنجوم الكبار الذين يمثلون علامات مُضيئة سيذكرها التاريخ أمد الدهر بفضل نجاحاتهم وإنجازاتهم الخالدة.

فى السطور التالية نكشف النقاب عن “شخصيات رياضية لها تاريخ” في ملاعبنا الكروية المصرية، ونستعرض يومياً شخصية حققت إنجازات لن ينساها التاريخ.

نتحدث اليوم عن محمد لطيف نجم الزمالك الراحل، ووُلد ولد لطيف الملقب بـ”شيخ المعلقين” فى 23 أكتوبر عام 1909 بمحافظة بني سويف، ليلتحق بمدرسة الخديوية ويصبح قائد وجناح أيمن الفريق، وحقق مع مدرسته لقب كأس المدارس عام 1920، وفى عام 1927 وفي أول مباراة مع المدرسة الخديوية أمام المدرسة السعيدية تم اختياره للعب في الفريق الأول للمدرسة.

وفى عام 1928 وقع اختيار حسين حجازي مثله الأعلى عليه للعب لفريق الزمالك مقابل 3 قروش فقط، ليترك بصمة كبيرة فى أول مباراة، حيث شارك أمام الأهلي وسجل هدف المباراة الوحيد لينضم بعدها لمنتخب مصر.

مسيرته الدولية

لعب محمد لطيف العديد من المباريات مع منتخب مصر، وكانت أول مباراة له عام 1932، وشارك فى كأس العالم عام 1934 بإيطاليا بالإضافة إلى أولمبياد برلين.

الانطلاقة الاحترافية

بدأ لطيف مسيرته الاحترافية فى نادي رينجرز، والذى لعب ضمن صفوفه 3 سنوات بمساعدة مستر سامسون، مراقب التربية البدنية بوزارة المعارف والذى قرر استدعاءه للسفر إلى إنجلترا فى بعثة علمية لأنه أفضل رياضى فى ذلك العام، وتم الاتفاق مع مدرب منتخب مصر على أن يلعب لطيف لفريق رينجرز طوال فترة البعثة.

محمد لطيف مع منتخب مصر

بدأ لطيف مسيرته الاحترافية مع رينجرز بشكل مميز، حيث سجل هدفًا فى أول مباراة له مع الفريق ضد نادي داندي، واستمر مع فريقه طوال مدة دراسته.

عام 1937 عاد لطيف من أسكتلندا إلى مصر بعد انتهاء فترة دراسته، ليعود للعب مرة أخرى في صفوف الزمالك لمدة 8 سنوات ليقرر الاعتزال عام 1945.

عقب اعتزاله كرة القدم اتجه محمد لطيف للتحكيم، ومن ثم اتجه للتعليق على مباريات كرة القدم ليصبح أيقونة التعليق في تاريخ الكرة المصرية.

ويعتبر محمد لطيف هو المحترف المصري الحقيقي الأول فى تاريخ الكرة المصرية، رغم وجود حسين حجازى الذى سبق له اللعب فى إنجلترا، لكن لطيف يعتبر هو أول محترف حقيقي، وكانت له بصمة جيدة فى الاحتراف.

شخصيات رياضية لها تاريخ.. محمد لطيف “شيخ المعلقين” وحكاية انتقاله للزمالك بـ3 قروش

مصدر الخبر

مباراة مباراة مباراة مباراة مباراة مباراة مباراة مباراة مباراة مباراة مباراة مباراة مباراة مباراة مباراة مباراة مباراة مباراة مباراة مباراة مباراة مباراة مباراة مباراة مباراة مباراة مباراة مباراة مباراة مباراة مباراة مباراة مباراة مباراة مباراة مباراة مباراة مباراة مباراة مباراة مباراة مباراة مباراة مباراة مباراة مباراة مباراة مباراة مباراة مباراة مباراة مباراة مباراة مباراة مباراة مباراة مباراة مباراة