التخطي إلى المحتوى

سيناتور روسى يتهم أجهزة استخبارات غربية فى الهجوم الإرهابى على “كروكوس”

سيناتور روسى يتهم أجهزة استخبارات غربية فى الهجوم الإرهابى على “كروكوس”

هجوم موسكو

قال السيناتور الروسى أندريه كليشاس، إن الهجوم الإرهابى الذى وقع فى مركز “كروكس سيتى هول” بضواحى موسكو، هو جزء من حرب تخوضها أجهزة المخابرات الغربية ضد روسيا منذ سنوات، بحسب “روسيا اليوم”.

وكتب السيناتور على قناته فى تيلجرام: “سيتم حتما التحقيق فى الهجوم الإرهابى على كروكوس، وسنكتشف مرتكبيه، لكن ليس لدى أدنى شك اليوم فى أن هذا الهجوم جزء من الحرب التى تشنها أجهزة المخابرات الغربية ضد روسيا منذ سنوات عديدة. نحن نتذكر كل ما جرى فى السابق، من دعم الإرهابيين فى القوقاز فى التسعينيات والانقلاب فى أوكرانيا عام 2014، إلى تعطيل اتفاقيات مينسك وقتل المدنيين فى نوفوروسيا، وتأجيج الروسفوبيا ودعم النازية الجديدة، والآن كروكوس. كل ذلك حلقات فى سلسلة الحرب ضد روسيا. المستفيد من كل ذلك، واحد“.

وارتفع عدد قتلى الهجوم على قاعة حفلات موسيقية قرب موسكو إلى 143 شخصا، حسبما ذكرت وكالة رويترز نقلا عن وسائل إعلام روسية.

وأعلن الرئيس الروسي فلاديمير بوتين، غدا الأحد الموافق 24 من مارس يوم حداد وطني في عموم روسيا على ضحايا الهجوم الإرهابي الذي وقع في قاعة مدينة كروكوس بالقرب من موسكو.

وقال بوتين في خطاب للروس بعد الهجوم الإرهابي على قاعة مدينة كروكوس في منطقة موسكو: “أعلن الرابع والعشرين من مارس يوم حداد وطني”.

وذكر جهاز الأمن الفيدرالي، مساء الجمعة، أن إطلاق النار والحريق وقعا قبل حفل موسيقي في قاعة مدينة كروكوس في كراسنوجورسك بالقرب من موسكو.

وأفادت لجنة التحقيقات الروسية، أن عدد ضحايا الهجوم الإرهابي في كروكوس ارتفع إلى 143 قتيلا وما يزيد عن 120 مصابا.

سيناتور روسى يتهم أجهزة استخبارات غربية فى الهجوم الإرهابى على “كروكوس”

مصدر الخبر