التخطي إلى المحتوى

زيادة أسعار المواد الغذائية فى أوروبا 6.7%.. وتوقعات بارتفاع التضخم فى 2024

يشهد الاتحاد الأوروبي مرة أخرى زيادة في التضخم بعد أشهر من التراجع، ويثير ارتفاع مستوى التضخم في منطقة اليورو قلق سلطات الاتحاد الأوروبي منذ عامين تقريبا، وبعد عام 2022 من الزيادات المستمرة، جاء قرار المفوضية الأوروبية البنك المركزي بدأت الزيادة في أسعار الفائدة في عام 2023 تؤتي ثمارها بحلول نهاية العام، مع ارتفاع التضخم مرة أخرى في ديسمبر إلى 2.9%.

أشارت صحيفة “ستيريا ديجيتال” الإسبانية إلى أنه بعد ثمانية أشهر من التراجعات المتتالية للتضخم، انتهى شهر ديسمبر على ارتفاع جديد إلى 2.9% (كان قد أغلق عند 2.4% في نوفمبر)، وهو أعلى رقم مسجل منذ أكتوبر 2023 ويعتبر ارتفاع أسعار المواد الغذائية والخدمات من بين العوامل الرئيسية التي تفسر هذا الوضع.

وتوضح الصحيفة أنه خلال شهر ديسمبر/كانون الأول، واصلت أسعار الطاقة اتجاهها الهبوطي الذي أظهرته بالفعل في النصف الثاني من العام. ومع ذلك، كان انخفاضه أقل وضوحا مما كان عليه في الأشهر السابقة. ورغم أن انخفاض أسعار منتجات الطاقة في نوفمبر بلغ 11.5% مقارنة بالسنوات السابقة، إلا أن القيمة المسجلة في ديسمبر بلغت 6.7%، مما يجعل تأثيره على خفض التضخم طفيفا.

من ناحية أخرى، تسبب الاحتفال بأعياد الميلاد في ارتفاع أسعار المواد الغذائية الطازجة، حيث ارتفعت بنسبة 6.7% على أساس سنوي.

ونمت الخدمات بنفس مستوى شهر نوفمبر بنسبة 4%. وعلى الرغم من أن السلع الصناعية المرتبطة بالطاقة أصبحت أكثر تكلفة بنسبة 2.5% مقارنة بديسمبر 2022، إلا أن مزيج هذه العوامل أدى إلى مزيد من النمو في التضخم.

وتوضح الصحيفة أن التضخم ارتفع في ديسمبر/كانون الأول، خاصة في سلوفاكيا والنمسا وكرواتيا. بزيادات قدرها 6.6% و5.7% و5.4% على التوالي. من ناحية أخرى، تم تسجيل أدنى معدل في بلجيكا وإيطاليا، حيث بلغ معدل النمو 0.5% في كل من هذه الدول. تليها لاتفيا، مع زيادة بنسبة 0.9٪ في معدل التضخم الشهر الماضي.

وفي حالة إسبانيا، بلغ معدل التضخم في ديسمبر 3.2%. وهي أقل من تلك المسجلة في ألمانيا (3.8%) وفرنسا (4.1%).

وفي أغلب البلدان، لا تزال النتائج بعيدة عن مستوى 2%، وهو ما وصفه البنك المركزي الأوروبي بنقطة التعادل. اللحظة التي من المتوقع أن تبدأ فيها أسعار الفائدة في الانخفاض حتى تستعيد مستواها “الطبيعي”.

ولم تكن البيانات المتعلقة بارتفاع التضخم في الاتحاد الأوروبي مفاجأة للخبراء في البنك المركزي الأوروبي. وتوقعت كريستين لاغارد نفسها، مديرة المؤسسة، قبل بضعة أسابيع أن يرتفع التضخم قليلا مرة أخرى في الأشهر الأولى من عام 2024. وهو البيان الذي أيده أيضا العديد من الاقتصاديين.

زيادة أسعار المواد الغذائية فى أوروبا 6.7%.. وتوقعات بارتفاع التضخم فى 2024

مصدر الخبر