التخطي إلى المحتوى

دبلوماسي روسي: تقييد بث وسائل الإعلام الروسية في أوروبا يعكس النزعات الشمولية

ووصف مندوب روسيا الدائم لدى المنظمات الدولية في فيينا، ميخائيل أوليانوف، تقييد البث الإعلامي الروسي في الاتحاد الأوروبي بأنه مظهر من مظاهر النزعة الشمولية، مشيراً إلى أن مواطني الدول الأوروبية محرومون فعلياً من الوصول إلى مصادر بدائل المعلومات.

وقال أوليانوف -في حديث لوكالة سبوتنيك للأنباء اليوم الجمعة- إن “هذا التقييد أمر فظيع.. ويعتبر مظهرا من مظاهر النزعة الشمولية في الاتحاد الأوروبي، لأنه يحرم السكان من مصادر بديلة للمعلومات”.

وأضاف: “في الاتحاد الأوروبي، يعلم الناس العاديون الأخبار من جانب واحد، خاصة في سياق الوضع الأوكراني”. وأكد أن هذا الوضع مقلق للغاية ويعكس اتجاهات مناهضة للديمقراطية، وليس من المستبعد أن تستمر هذه القيود وتكتسب المزيد من القوة.

دبلوماسي روسي: تقييد بث وسائل الإعلام الروسية في أوروبا يعكس النزعات الشمولية

مصدر الخبر