التخطي إلى المحتوى

دبلوماسى روسى يستبعد فكرة الاستئناف المبكر للبرنامج النووي الإيراني

دبلوماسى روسى يستبعد فكرة الاستئناف المبكر للبرنامج النووي الإيراني

نائب وزير الخارجية الروسى سيرجى ريابكوف

استبعد نائب وزير الخارجية الروسى سيرجى ريابكوف، مسألة الاستئناف المبكر للعمل بخطة العمل الشاملة المشتركة، مُشيرًا إلى أن آفاق إحياء البرنامج النووي الإيراني تبدو ضئيلة للغاية.

وأشار المسئول الروسي -في تصريحات أوردتها وكالة أنباء “تاس” الروسية- إلى أن مسألة الاستئناف الكامل للعمل بخطة العمل الشاملة المشتركة للبرنامج النووي الإيراني لا يبدو أنها ستكون محققة في المستقبل القريب.

وشدد الدبلوماسي الروسي على أن الانتخابات الرئاسية الأمريكية المقبلة لن تجعل الأمر أكثر أهمية، لافتًا إلى أن الولايات المتحدة دائما ما تستخدم الملف الإيراني كأداة لتصفية الحسابات السياسية الداخلية.

جدير بالذكر أنه في عام 2015، توصل الأعضاء الخمسة الدائمون في مجلس الأمن التابع للأمم المتحدة وألمانيا إلى اتفاق نووي مع إيران من أجل معالجة الأزمة المتعلقة ببرنامجها النووي.

وقرر الرئيس الأمريكي السابق دونالد ترامب، في مايو 2018، الانسحاب من الاتفاقية، حيث فرضت واشنطن حينها أشد العقوبات ضد طهران، لكن الرئيس الأمريكي الحالي جو بايدن أكد مرارًا وتكرارًا دعمه للعودة إلى الاتفاق النووي.

يُذكر أن كلًا من روسيا والمملكة المتحدة وألمانيا والصين والولايات المتحدة وفرنسا أجرت في إبريل 2022 مناقشات مع إيران في فيينا حول إحياء خطة العمل الشاملة المشتركة في نسختها الأصلية.

 

دبلوماسى روسى يستبعد فكرة الاستئناف المبكر للبرنامج النووي الإيراني

مصدر الخبر