التخطي إلى المحتوى

خطف القنصل الفخرى البريطانى لدى الإكوادور

قالت الشرطة، أمس السبت، إن القنصل الفخري البريطاني في مدينة غواياكيل الساحلية بالإكوادور، كولن أرمسترونج، بولاية لوس ريوس جنوب غرب البلاد، اختطف.

واختطف الدبلوماسي، الذي يملك أيضا شركة زراعية، في الساعات الأولى من الصباح من مزرعته بمنطقة بابا، بحسب ما نقلت سكاي نيوز.

وقالت صحيفة ذا صن إن الشرطة الإكوادورية تحقق في حادثة الاختطاف، التي تم خلالها نقل أرمسترونج وزوجته إلى مكان مجهول باستخدام السيارة التابعة للقنصل الفخري البريطاني، والتي تم العثور عليها لاحقا.

وبحسب الصحيفة، فإن منزل أرمسترونغ، الذي اختطف منه، تعرض للنهب والتخريب من قبل مجرمين واقتادوه إلى جهة مجهولة.

وفي السنوات الأخيرة، أصبحت الإكوادور مركزا لعمليات عصابات المخدرات، الأجنبية والمحلية، مع تفشي جرائم القتل والاختطاف والابتزاز.

وتسيطر العصابات العنيفة على السجون والأحياء في العديد من المدن والموانئ.

وقد تضاعف معدل جرائم القتل في جميع أنحاء البلاد أربع مرات منذ عام 2018، حيث قفز من ست جرائم إلى 26 جريمة لكل 100 ألف نسمة.

خطف القنصل الفخرى البريطانى لدى الإكوادور

مصدر الخبر