التخطي إلى المحتوى

تجارب مناخية مثيرة يشاهدها زوار قرية الشركات الناشئة بالمنطقة الخضراء

100 شركة تكنولوجيا تقود الطموح لخفض 25 مليار طن من الانبعاثات سنويًا

حضور بارز لا يخلو من الحماس لزوار مدينة إكسبو المنطقة الخضراء بدبي، وشركات القطاع الخاص المتخصصة في تكنولوجيا المناخ.

وتزداد الإثارة مع تعريف الزوار بالمنتجات المناخية الجديدة والمبتكرة مثل الدراجات الكهربائية الفائقة، والمروحيات الخفيفة الصديقة للبيئة، وتجارب تحلية المياه، والمرايا الشمسية لإنتاج الطاقة والأسمدة البكتيرية.

وتؤكد المشاركة الواسعة للشركات الناشئة في مجال التكنولوجيا، والتي تجاوزت 100 شركة، الدور المهم والفعال للقطاع الخاص في العمل المناخي، لتحقيق هدف طموح يهدف إلى مضاعفة مساهمات العمل المناخي في النمو الاقتصادي العالمي وخفض ما يقرب من 25 مليار طن من الانبعاثات سنويا

وبحسب بيان رئاسة COP28، حصل اليوم السابع على نسخة منه، فإن الشركات الناشئة المشاركة في المؤتمر تتخصص في قطاعات مختلفة، مثل النقل والزراعة المستدامة والطاقة الشمسية، وتقدم حلولا مبتكرة تساهم في بناء مجتمعات مستدامة. مستقبلية منخفضة الانبعاثات.

وترحب الشركات بالزوار لتقديم حلول في مجالات مختلفة، بما في ذلك التنقل الحضري والخدمات التكنولوجية للمعالجة البيولوجية غير المائية لمياه الصرف الصحي في معرض إكسبو دبي الذي يستضيف مؤتمر المناخ COP28 للأطراف والذي تستمر أنشطته حتى 12 ديسمبر.

سيستمتع زوار المنطقة الخضراء في مدينة إكسبو دبي بتجارب مبتكرة في عرض 100 شركة ناشئة تقدم حلولاً تجريبية متنوعة للعمل المناخي والبيئي، في مكان معد خصيصًا لذلك، وهو «قرية الشركات الناشئة» التي تفتح أبوابها للجميع من 3 إلى 12 ديسمبر.

وفي الأيام المتبقية من المؤتمر، ستقدم الشركات حلولا مبتكرة تساهم في بناء مستقبل منخفض الانبعاثات يمكن من خلاله لتكنولوجيا المناخ، بحسب البيان، مضاعفة مساهمات العمل المناخي في النمو الاقتصادي العالمي، وفي الوقت نفسه تقليل حوالي 25 مليار طن. الانبعاثات سنويا.

ويستضيف مؤتمر الإمارات للمناخ هذا العام مركز التكنولوجيا والابتكار في قرية الشركات الناشئة، حيث توفر هذه المساحة المتخصصة لها فرصة مهمة لتبادل أفضل الممارسات وعرض مساهماتها في معالجة تداعيات أزمة المناخ.

وتمتلئ مقرات الشركات العارضة بالمنتجات المتنوعة لمواجهة تداعيات التغير المناخي، ومن بينها شركة “مازي موبيليتي” المتخصصة في النقل المستدام الرائد، وهي شركة نقل مقرها كينيا تهدف إلى دعم قطاع النقل المستدام، وتركز على حلول التنقل الكهربائي القادرة على إحداث تغيير نوعي في مجال النقل وتسعى إلى تقليل الانبعاثات ودعم الحياة المستدامة.

دخلت شركة مازي موبيليتي في شراكة مهمة مع جائزة زايد للاستدامة، لإطلاق رحلة بالدراجة الكهربائية بين نيروبي ودبي لمسافة تصل إلى 7500 كيلومتر، وتمر الرحلة عبر قارتين وخمس دول، مجسدة الالتزام العالمي بتبني إجراءات عملية ممارسات مستدامة.

تعرض شركة Solarspace، وهي شركة ناشئة مقرها أريزونا، تقنياتها المتقدمة في مجال الطاقة الشمسية في COP28، بما في ذلك جهاز M8 الثابت المجهز بتقنية تتبع الطاقة الشمسية. يزن 1500 كجم، وأبعاده 6.66 م × 3.35 م × 4.60 م ويمكن أن يقلل من انعكاس ضوء الشمس.

تقوم المرايا الكبيرة لهذا الجهاز بتركيز ضوء الشمس في بؤرة صغيرة، مما يرفع درجة حرارته إلى 1000 درجة مئوية في أقل من 8 ثوان. وتتحول هذه الحرارة إلى موجات صوتية، ثم إلى طاقة كهربائية، أو تستخدم لأغراض التبريد.

ومن الشركات العارضة الأخرى شركة REDSEA، التي تعمل منتجاتها وتقنياتها على تقليل استخدام المياه العذبة والطاقة بشكل فعال، مما يتيح زراعة مربحة في الظروف القاحلة والبيئات الحارة. ويعمل هذا الابتكار على تمديد موسم النمو في مناطق تقتصر على الزراعة الموسمية التقليدية، مما يوفر فرصا اقتصادية جديدة للمزارعين. .

تهدف مهمة شركة ردسي إلى توفير الغذاء بشكل مستدام لجميع الأماكن في العالم، من خلال التخفيض الكبير في احتياجات الإنتاج الزراعي في الزراعة التجارية، مما يسمح بزراعة المناطق التي لم تكن مستدامة في السابق، مثل الإمارات العربية المتحدة والمملكة العربية السعودية ودول مجلس التعاون الخليجي، وبدأ تنفيذ ذلك. وقد حققت التكنولوجيا في المجتمعات الزراعية في هذه المناطق فوائد ملموسة.

تركز شركة Flynow Aviation على الاستدامة الاجتماعية والاقتصادية والبيئية من خلال تصنيع طائرات هليكوبتر كهربائية خفيفة الوزن وفعالة في الإقلاع والهبوط.

تتيح الطائرات الشخصية التي تنتجها شركة Flynow Aviation النقل الصديق للبيئة في المناطق الحضرية، فضلاً عن نقل البضائع والركاب لمسافات قصيرة. ويمكن للزوار الاستمتاع برحلات افتراضية لهذه الطائرة خلال الحدث والتعرف على التزام الشركة بالابتكار والاستدامة.

تعمل شركة بلاتفورم، وهي شركة تكنولوجيا زراعية مقرها الإمارات العربية المتحدة، على تطوير الزراعة التجارية في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا من خلال منصة البيانات الخاصة بها، حيث توفر تحليلات في الوقت الفعلي لتحسين إدارة المحاصيل والحفاظ على الموارد من أجل مستقبل زراعي أكثر استدامة.

تعمل شركة Garbalizer أيضًا في السوق اللبنانية والإماراتية وتقدم تكنولوجيا مبتكرة لتحويل النفايات البيولوجية إلى سماد طبيعي سائل ومياه متجددة. ويمكن استخدام هذه التكنولوجيا المتقدمة لتنفيذ الممارسات المستدامة لأنها تعالج التحديات البيئية وتدعم الزراعة الخضراء والموارد المائية. إدارة.

تستعرض شركة إيكولو تقنيتها الحيوية المتقدمة في مجال الصرف الصحي المستدام حيث يعمل نظامها المغلق الخالي من المياه على منع التلوث وتحويل النفايات إلى سماد سائل عديم الرائحة لاستخدامه في الزراعة العضوية، بالاعتماد على تقنيات الزراعة البكتيرية المصممة لمعالجة النفايات البشرية والتخلص منها، وتحويل البول. إلى سماد سائل طبيعي، خالي من الروائح ومسببات الأمراض وغني بالعناصر الغذائية.

جدير بالذكر أن قرية الشركات الناشئة تقع في المنطقة الخضراء، وهي مركز الحدث والتواصل الرئيسي للمؤتمر، حيث تستقبل الأفراد وممثلي القطاعين العام والخاص ووسائل الإعلام والشباب والمنظمات غير الحكومية، كما بالإضافة إلى وفود وزوار من المنطقة الزرقاء التي تديرها الأمانة العامة لاتفاقية الأمم المتحدة الإطارية بشأن تغير المناخ، لمدة أسبوعين.

قرية التكنولوجيا الناشئة في المنطقة الخضراء لإكسبو دبي
قرية التكنولوجيا الناشئة في المنطقة الخضراء لإكسبو دبي

قرية الشركات بالمنطقة الخضراء
قرية الشركات بالمنطقة الخضراء

تجارب مناخية مثيرة يشاهدها زوار قرية الشركات الناشئة بالمنطقة الخضراء

مصدر الخبر