التخطي إلى المحتوى

بيلوسى تزعم صلة المطالبين بوقف الحرب فى غزة بروسيا.. وتطالب FBI بالتحقيق

دعت رئيسة مجلس النواب الأمريكي السابقة نانسي بيلوسي، مكتب التحقيقات الفيدرالي (FBI) إلى التحقيق مع المتظاهرين المطالبين بوقف إطلاق النار في غزة، زاعمة أن بعض النشطاء قد تكون لهم علاقات مع روسيا والرئيس الروسي فلاديمير بوتين.

وقالت بيلوسي في مقابلة مع شبكة “سي إن إن” إن الدعوة إلى وقف إطلاق النار بالنسبة لهم هي رسالة بوتين، مضيفة أن هذا بلا شك يرتبط بشكل مباشر بما يريد بوتين رؤيته، وهو نفس الشيء مع أوكرانيا. يتعلق الأمر برسالة بوتين، وأعتقد أن بعض هؤلاء المتظاهرين عفويون ومخلصون، وأعتقد أن بعضهم مرتبط بروسيا.

وعندما سئلت عما إذا كانت تعتقد أن بعض هؤلاء المتظاهرين هم “زرع روس”، ردت بيلوسي بالقول: بذور أم نباتات. أعتقد أنه يجب التحقيق في تمويل البعض وأريد أن أطلب من مكتب التحقيقات الفيدرالي التحقيق في هذا الأمر.

وقالت صحيفة نيويورك تايمز إن بيلوسي، التي انتخبت لأول مرة رئيسة لمجلس النواب في عام 2007 ثم في عام 2019، قادت الديمقراطيين في مجلس النواب لمدة 20 عاما قبل الاستقالة. لكنها تظل شخصية مؤثرة بين الديمقراطيين في الكونجرس. وتمثل تصريحاته أول إشارة علنية من سياسي أمريكي بارز إلى أن روسيا قد تدعم الاحتجاجات المطالبة بوقف إطلاق النار للمساعدة في زرع الانقسامات بين الديمقراطيين.

وانتقدت منظمات إسلامية أميركية تصريحات بيلوسي ووصفتها بالتشويه الذي لا أساس له من الصحة والاستبداد الصريح.

ومنذ اندلاع الحرب الإسرائيلية على قطاع غزة في أكتوبر الماضي، شهدت عدة مدن أمريكية تظاهرات احتجاجًا على الحرب والمطالبة بوقف إطلاق النار. فيما أثار موقف واشنطن ودعم بايدن الصارخ لإسرائيل انقسامات حادة داخل الحزب الديمقراطي ومطالبات بربط المساعدات الأمريكية لتل أبيب بشروط حماية المدنيين في غزة.

بيلوسى تزعم صلة المطالبين بوقف الحرب فى غزة بروسيا.. وتطالب FBI بالتحقيق

مصدر الخبر