التخطي إلى المحتوى

بعد اختطافه لمدة 12 يوما.. نجم ليفربول يلتقي والده للمرة الأولى

التقى نجم ليفربول وكولومبيا لويس دياز، الثلاثاء، بوالده لويس مانويل الذي أطلق سراحه الأسبوع الماضي للمرة الأولى بعد محنة اختطاف استمرت 12 يوما على يد فصائل جيش التحرير الوطني.

وجاء اللقاء «العاطفي» بين دياز ووالده، بعد عودة الأول إلى بلاده للانضمام إلى المنتخب الوطني قبل المواجهة المرتقبة مع نظيره البرازيلي، الخميس، في مدينة بارانكويلا، ضمن تصفيات أميركا الجنوبية المؤهلة لنهائيات كأس العالم. كأس العالم. .

واحتضن الأب والابن بعضهما البعض وهم يبكون، بحسب الصور التي وزعها الاتحاد الكولومبي لكرة القدم.

وارتدى لويس مانويل (56 عاما) قميصا أسود كتب عليه: “لا مزيد من الاختطاف”.

وكتب الاتحاد عبر موقعه الرسمي: “بعد 12 يومًا من الحرمان من الحرية، هذا هو الاتصال الأول للاعب مع والده وأفراد الأسرة الآخرين الذين عاشوا لحظات طويلة من الألم”، وأرفق صورة لوالد النجم وابنه ووالده. ابنة ليفربول على ركبتي جده.

واختطف مسلحون على دراجات نارية لويس مانويل وزوجته سيلينيس مارولاندا من محطة وقود في مسقط رأسهما بارانكاس، بالقرب من الحدود مع فنزويلا، في 28 أكتوبر.

وتم إنقاذ مارولاندا بعد ساعات، وبدأت عملية بحث برية وجوية واسعة النطاق عن زوجها.

بعد اختطافه لمدة 12 يوما.. نجم ليفربول يلتقي والده للمرة الأولى

مصدر الخبر