التخطي إلى المحتوى

بايدن يتهم شركات الصلب الصينية بـ”الغش” لإبقاء أسعاره مخفضة

بايدن يتهم شركات الصلب الصينية بـ”الغش” لإبقاء أسعاره مخفضة

الرئيس الأمريكى جو بايدن

اتّهم الرئيس الأمريكي جو بايدن شركات الصلب الصينية بـ”الغش” لإبقاء أسعاره مخفضة، وذلك في يوم أكد عزمه على زيادة الرسوم الجمركية للصلب والألمنيوم من بكين.

وقال بايدن في تصريحات الأربعاء، أمام اتحاد عمال الصلب في مدينة بيتسبرج “لا تحتاج شركات الصلب الصينية إلى القلق بشأن تحقيق أرباح لأن الحكومة الصينية تقدم دعما هائلا لها. هي لا تنافس، هي تغشّ”.

وشدّد الرئيس الأمريكي على أنه لا يرغب في خوض “حرب تجارية” مع الصين، وذلك على خلفية الزيادة التي يعتزم فرضها على الرسوم الجمركية للصلب والألمنيوم من بكين، في إشارة جديدة موجهة إلى مجموعة من الناخبين يحتاج إلى تأييدها وسط حملته الانتخابية للفوز بولاية جديدة.

ومع اقتراب الانتخابات الرئاسية المقرر إجراءها في نوفمبر الكقبل، دعا بايدن ممثلة التجارة الأمريكية إلى “درس زيادة الرسوم الجمركية” المفروضة على قسم من واردات الصلب والألمنيوم الصينية والبالغة حاليا متوسط 7.5 % “ثلاث مرات”.

وقال بايدن “لا حرب تجارية”، وذلك في تصريحات لصحافيين خلال جولة انتخابية في مسقطه سكرانتون بولاية بنسلفانيا، رداً على سؤال عما إذا كان يخشى أن تؤدي زيادة الرسوم إلى مواجهة مع ثاني أكبر اقتصاد في العالم.

بايدن يتهم شركات الصلب الصينية بـ”الغش” لإبقاء أسعاره مخفضة

مصدر الخبر