التخطي إلى المحتوى

بالدموع.. أول لقاء بين لويس دياز ووالده بعد إطلاق سراحه

التقى لويس دياز، نجم ليفربول الإنجليزي، بوالده للمرة الأولى بعد إطلاق سراحه من قبل جيش التحرير الوطني في كولومبيا، الذي اختطفه في 28 أكتوبر الماضي.

أطلق جيش التحرير الوطني الكولومبي سراح والد نجم ليفربول لويس دياز وسلمه إلى لجنة إنسانية مكونة من ممثلي الأمم المتحدة ومسؤولين في الكنيسة الكاثوليكية..

نشر الموقع الرسمي للمنتخب الكولومبي، عبر موقع التواصل الاجتماعي “إكس”، صور اللقاء الأول بين لويس دياز، نجم الريدز والمنتخب الكولومبي، ووالده لأول مرة بعد اختطافه من جيش التحرير الوطني المنظمة في كولومبيا.

وتميز اللقاء الأول بين دياز ووالده بعناق كبير، حيث لم يتمكن نجم الريدز من السيطرة على نفسه وانهمرت دموعه عندما رأى والده بحالة جيدة بعد إطلاق سراحه من قبل الخاطفين.

أول لقاء بين دياز ووالده
أول لقاء بين دياز ووالده

دياز يعانق والده بالدموع
دياز يعانق والده بالدموع

نجم ليفربول مع والده
نجم ليفربول مع والده

بالدموع.. أول لقاء بين لويس دياز ووالده بعد إطلاق سراحه

مصدر الخبر