التخطي إلى المحتوى

النمسا وسويسرا يبحثان حماية الحدود من الهجرة غير الشرعية والجريمة الدولية

ناقش اجتماع لقادة أمنيين من النمسا وسويسرا في برن سبل تعزيز حماية الحدود ضد مخاطر الهجرة غير الشرعية والجريمة الدولية المنظمة عبر الحدود.

وذكر بيان لوزارة الداخلية النمساوية أن مدير الشرطة الاتحادية مايكل تاكاكس أكد أهمية التعاون الممتاز مع المكتب الاتحادي السويسري للجمارك وأمن الحدود، مؤكدا أهمية دعم الشراكة بين البلدين. وخاصة في مجال أمن الحدود.

ويشير البيان إلى أن النمسا سجلت أكثر من 112 ألف طلب لجوء في عام 2022، مع وجود أكثر من 75 بالمئة من المتقدمين غير مسجلين، كما تشهد النمسا حاليًا انخفاضًا في احتجاز المهاجرين مقارنة بعام 2022، لكن الأرقام لا تزال مرتفعة للغاية.

وأشار البيان إلى أن الوضع على طول البحر الأبيض المتوسط ​​وطرق غرب البلقان لا يتحسن، مشددا على ضرورة تكثيف حماية الحدود الأوروبية.

وأوضح البيان أن حماية الحدود هي مهمة أوروبية شاملة، إذ ترسل النمسا حاليا مسؤولين تنفيذيين إلى عمليات فرونتكس في 16 دولة وتشارك في العديد من المبادرات الثنائية والمتعددة الأطراف، حيث أدت الجهود المشتركة على المستوى الأوروبي إلى دعم أنشطة مراقبة الحدود، خاصة في صربيا. والمجر.

النمسا وسويسرا يبحثان حماية الحدود من الهجرة غير الشرعية والجريمة الدولية

مصدر الخبر