التخطي إلى المحتوى

المكسيك: إنقاذ 42 شخصا بعد عمليات اختطاف جماعية في ولاية سينالوا

المكسيك: إنقاذ 42 شخصا بعد عمليات اختطاف جماعية في ولاية سينالوا

الشرطة المكسيكية

قالت السلطات المكسيكية إنها أنقذت 42 رهينة، بينهم 18 طفلا، من جماعات إجرامية بعد موجة من عمليات الاختطاف في ولاية سينالوا شمال غرب المكسيك، حيث تم إرسال أكثر من 600 جندي من القوات الخاصة لتعزيز الأمن.


وقال حاكم ولاية سينالوا، روبين روشا، وفقا لوكالة أنباء (أسوشيتد برس)، “إن العملية المكثفة التي تقوم بها الشرطة والقوات العسكرية لا تزال تحاول العثور على 24 شخصا آخرين تم اختطافهم”.


ووقعت عمليات اختطاف جماعية أمس أول الجمعة في أجزاء مختلفة من منطقة لا نوريا، خارج مدينة كولياكان، عاصمة ولاية سينالوا، وقال رئيس الأمن العام المحلي جيراردو ميريدا إن أعضاء الجماعات الإجرامية احتجزوا ثلاث عائلات على الأقل كرهائن.


وأرسلت السلطات الفيدرالية قوات خاصة إلى سينالوا للبحث عن المفقودين، كما يعمل في المنطقة 300 جندي إضافي وكتيبة من الحرس الوطني.


ولم تذكر السلطات المحلية من يقف وراء عمليات الاختطاف الجماعية التي وقعت بعد يوم من مقتل ثلاثة أشخاص في منطقة باديراجواتو بالولاية.

المكسيك: إنقاذ 42 شخصا بعد عمليات اختطاف جماعية في ولاية سينالوا

مصدر الخبر