التخطي إلى المحتوى

الحرائق فى كولومبيا تقضى على ما يعادل 25 ألف ملعب كرة وتهدد 900 بلدية.. فيديو

تواجه كولومبيا سلسلة من الحرائق التي وصلت إلى التلال المحيطة بالعاصمة بوغوتا، مع عواقب وخيمة على جودة الهواء. وإلى جانب الأزمة المناخية العامة التي يمر بها كوكب الأرض، يشير خبير الأرصاد الجوية إلى أن ظاهرة النينيو تزداد سوءا. هذا الوضع، حيث فقدت كولومبيا أكثر من 17 ألف شخص. هكتار واحد من النباتات بسبب الحرائق يعادل 25 ألف ملعب كرة قدم.

وفي منطقة بارامو بمقاطعة سانتاندير، تحولت نباتات الفرايجلونوس المستوطنة في الجبال العالية، والتي تنمو بمعدل 1 سم سنويا، إلى رماد. وقال جيلسبين إيشيفيري، رئيس المركز الوطني للغابات: “هناك أكثر من 900 بلدية مهددة بحرائق الغابات”. معهد الأرصاد الجوية: “هناك أكثر من 17 بلدية مهددة بحرائق الغابات” النار لا تزال نشطة.

منذ الأسبوع الماضي، تكافح كولومبيا العديد من الحرائق التي تؤثر على الغابات والنظم البيئية الجبلية حيث تولد المياه والتلال المحيطة ببوغوتا.

وأشار المعهد الوطني للأرصاد الجوية إلى أن كولومبيا أنهت عام 2023 باعتباره العام الأكثر حرارة في التاريخ، وهو الوضع المستمر حيث وصلت درجة الحرارة في يناير/كانون الثاني إلى 40.6 درجة مئوية، وهي أعلى درجة حرارة في كامل التراب الوطني.

أعلن الرئيس جوستافو بيترو حالة الكارثة لحشد أموال إضافية وطلب المساعدة الدولية إذا وصل رجال الإطفاء الوطنيون إلى الحد الأقصى لقدرتهم.

وفي بوغوتا، تأثرت جودة الهواء بالحرائق بسبب ارتفاع مستويات الجزيئات الدقيقة، وقالت باولا هيناو، رئيسة إطفاء العاصمة: “تأثرت القطاعات لأننا نوصي بعدم ممارسة الرياضة في الهواء الطلق وارتداء الأقنعة، كما تم تعليق الدراسة في بعض المدارس”. لكن لنفترض أن جودة الهواء لم تتأثر في كل مكان، «بل تتأثر في المناطق التي حدثت فيها الحرائق».

الحرائق فى كولومبيا تقضى على ما يعادل 25 ألف ملعب كرة وتهدد 900 بلدية.. فيديو

مصدر الخبر