التخطي إلى المحتوى

اكتشاف 4 مقابر أثناء إعادة إعمار كاتدرائية نوتردام.. صور

في اكتشاف غير متوقع، عثر فريق من علماء الآثار على أربع مقابر داخل كاتدرائية نوتردام في باريس، وهو حدث يضاف إلى الاكتشافات المتعددة التي تمت منذ بداية إعادة بناء الكنيسة الشهيرة التي دمرتها النيران عام 2019.

وأشارت صحيفة إنفوباي الأرجنتينية إلى أنه بعد مرور أربع سنوات على الحريق المأساوي الذي أثر على جزء من سقف وبرج نوتردام، تتواصل جهود إعادة الإعمار في هذه الكاتدرائية الفرنسية القديمة، وقد تعاون المعماريون والمهندسون وعلماء الآثار بشكل وثيق لترميم إحدى أهم الكنائس من أوروبا.

وأوضحت الصحيفة أن المقابر الأربعة الموجودة داخل الكاتدرائية في حالة “جيدة”، مما يسمح بإجراء دراسة مستفيضة لها. تُظهر الصور التي التقطتها وكالات الأنباء المحلية الخبراء وهم يفحصون بعناية ويصنفون العظام الموجودة تحت أرضية هذا المبنى التاريخي.

وهذا ليس الاكتشاف المهم الأول خلال عملية إعادة الإعمار. وفي أوائل عام 2022، تم العثور على تابوتين من الرصاص في كاتدرائية نوتردام. في إحداها كان يستريح رجل دين من القرن الثامن عشر، تم التعرف عليه بفضل النقش الموجود على التابوت.

زار الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون كاتدرائية نوتردام. خلال الجولة، تسلق برج الكاتدرائية المعاد بناؤه، متبعًا تصميم المهندس المعماري فيوليت لو دوك من القرن التاسع عشر.

وأعرب المجتمع العلمي عن استغرابه على وسائل التواصل الاجتماعي، وذكر مستخدمو الإنترنت أن كاتدرائية نوتردام “لديها الكثير لتقوله”.

واغتنم علماء الآثار والمرممون المشاركون الفرصة لتسليط الضوء على أهمية الحفاظ على الماضي الغني الموجود تحت أسواره الجليلة واستكشافه.

اكتشاف 4 مقابر أثناء إعادة إعمار كاتدرائية نوتردام.. صور

مصدر الخبر