التخطي إلى المحتوى

احتجاجات الجرارات تصل لندن..مطالبات للحكومة بضمان حقوق المزارعين

احتجاجات الجرارات تصل لندن..مطالبات للحكومة بضمان حقوق المزارعين

احتجاجات الجرارات فى لندن

 

نزل المزارعون المحتجون الذين يركبون الجرارات إلى وسط لندن بالقرب من مقر البرلمان للاحتجاج على الترتيبات التجارية بعد خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبى، بريكست، التي يزعمون أنها “ستقضي” على الزراعة البريطانية وتهدد الأمن الغذائي في المملكة المتحدة، وفقا لصحيفة “الإندبندنت” البريطانية.

ونظمت مجموعات الحملات “أنقذوا الزراعة البريطانية” و”الإنصاف لمزارعي كينت” قافلة “السير البطئ” حول البرلمان، بحضور ما بين 50 إلى 100 جرار بالإضافة إلى مركبات زراعية أخرى.

وقالت الصحيفة إن بضع مئات من الأشخاص شاركوا فى احتجاجات الجرارات فى لندن بينما أطلقت ستة جرارات أبواقهم في كوليدج جرين مساءً يوم الاثنين.

وأوضحت الصحيفة أن الجرارات احتجت أمام ساعة بيج بن مع لافتة كتب عليها “أنقذوا الأمن الغذائي في المملكة المتحدة” على واجهته، بينما كان المزارعون يقفون حاملين لافتات.

وشوهدت لافتة أخرى تحمل لافتة كتب عليها: “أوقفوا الواردات دون المستوى المطلوب” بينما حمل المتظاهرون لافتات كتب عليها “صافرة من أجل الحرية”.

وقالت ليز ويبستر، مزارعة لحوم الأبقار والأراضي الصالحة للزراعة في ويلتشير: “في عام 2019، تم انتخاب هذه الحكومة بتفويض لدعم معاييرنا وتقديم اتفاق جاهز مع الاتحاد الأوروبي من شأنه أن يساهم فى ازدهار الزراعة البريطانية. أصبح من الواضح الآن أنهم خانونا جميعًا تمامًا.”

وأضافت “تظهر الاستطلاعات أن الجمهور يدعم الزراعة والغذاء البريطاني ويريد الحفاظ على معاييرنا الغذائية العالية ودعم المنتجين المحليين. نحن بحاجة إلى تغيير جذري في السياسة والخروج العاجل من هذه الصفقات التجارية المروعة التي ستقضي على الغذاء البريطاني.”

وقال جيف جيبسون، مؤسس منظمة “الإنصاف لمزارعي كينت”: “من المهم جدًا أن يتم سماع رسالتنا حول الواردات متدنية المستوى، والعلامات التجارية غير النزيهة، والمخاوف المتعلقة بالأمن الغذائي. ومع اقتراب الانتخابات، نريد التأكد من أن الحكومة المقبلة ستتولى قضيتنا.”

وقال جيفري فيلبوت، أحد مزارعي القرنبيط في شرق كينت، والذي أحضر ثلاثة جرارات إلى المسيرة: “آمل أن أمارس الزراعة لسنوات عديدة قادمة، ولكن إذا لم تتغير الأمور، فلن أفعل ذلك، ولن أقوم بتوظيف الـ 14 شخصًا الذين يعملون لدي.”

 

احتجاجات الجرارات تصل لندن..مطالبات للحكومة بضمان حقوق المزارعين

مصدر الخبر