التخطي إلى المحتوى

إمام عاشور: كنت بين الحياة والموت.. وشوفت حاجات يا رب ما تكتبها على حد

وتعرض إمام عاشور، اللاعب الأول لمنتخب مصر والنادي الأهلي، لإصابة في الرأس خلال مران الفراعنة أمس، قبل نقله إلى المستشفى لإجراء الفحوصات.

وفقد إمام عاشور الوعي إثر إصابته بارتجاج في المخ، أدى إلى فقدانه الوعي لفترة، قبل أن يستعيد وعيه ويغادر المستشفى مساء اليوم.

وكتب إمام عاشور عبر صفحته الرسمية على “إنستغرام”: “الحمد لله على كل شيء. أول شيء كنت بين الحياة والموت. رأيت أشياء بالأمس. يا رب لا تكتبهم وحدك. أشكر كل من كان بجانبي بالأمس. وأشكر أطباء الفريق وأشكر اللاعبين والجهاز الإداري”. على كل حال، والله يا جماعة، مفيش حاجة في الدنيا تستاهل، وكل حاجة هتمر في لحظة. الحمد لله على كل شيء، وإن شاء الله أكون جاهزًا مع زملائي”.

امام عاشور

جدير بالذكر أن إمام عاشور غادر التدريبات أمس بسبب الإصابة، قبل أن يقرر طبيب الفريق منحه فترة راحة من التدريبات اليوم، حتى يتمكن اللاعب من التعافي.

ومن المتوقع أن يغيب إمام عاشور عن مباراة منتخب مصر أمام الكونغو، الأحد المقبل، في دور الـ16 لكأس الأمم الأفريقية، بحسب طبيب الفريق، وسيكون جاهزًا للمشاركة مع الفراعنة اعتبارًا من الدور ربع النهائي. ، في حال تأهل المنتخب المصري.

إمام عاشور: كنت بين الحياة والموت.. وشوفت حاجات يا رب ما تكتبها على حد

مصدر الخبر