التخطي إلى المحتوى

إلى متى قد تستمر معركة أبل ضد وزارة العدل الأمريكية؟

إلى متى قد تستمر معركة أبل ضد وزارة العدل الأمريكية؟

أبل – صورة أرشيفية

بعد أن رفعت الحكومة الفيدرالية دعوى قضائية ضد شركة أبل لمكافحة الاحتكار، يبدو أن عملاق التكنولوجيا يستعد لمعركة قانونية طويلة وقوية حيث يدافع عن نفسه ضد مزاعم بأنه استخدم ممارسات مانعة للمنافسة للحفاظ بشكل غير قانوني على احتكار الهواتف الذكية.

وتقول شركة أبل إن الدعوى القضائية تخطئ في الحقائق والقانون وتخطط للدفاع عن نفسها بقوة، فيما تتوقع إحدى المجموعات المحللة أن هذه العملية القانونية يمكن أن تمتد لسنوات في أسوأ السيناريوهات بالنسبة لشركة أبل، لكن التسوية أكثر احتمالاً.

وكتب المحللون في Wedbush Securities يوم الخميس أنهم يعتقدون أن التسوية هي الحل الأكثر ترجيحًا للدعوى التي رفعتها وزارة العدل الأمريكية، وتحذر شركة أبل من “سابقة خطيرة” إذا فازت وزارة العدل بالدعوى القضائية
واستقرت الولايات المتحدة مع مايكروسوفت في عام 2000، مما مهد الطريق لصعود شركة أبل، والآن، أصبحت شركة أبل في مرمى قانوني مماثل، وتقول Wedbush إن شركة Alphabet من المقرر أن ترتفع بنسبة 15٪ لأن جوجل هي الفائز الواضح في الذكاء الاصطناعي.

وتوقع ويدبوش أنه “في نهاية المطاف سيتم التوصل إلى تسوية بشكل ما على الأرجح خلال الـ 12 إلى 18 شهرا المقبلة”، وأضافت الشركة أن الجدول الزمني الممتد للقضية يعني أنه من غير المرجح أن تقوم شركة آبل بإجراء أي تغييرات تشغيلية على المدى القصير.

في مذكرتهم، فحص محللو Wedbush الحالة الصعودية (“انتصار شركة أبل مع عدم وجود تغيير كبير في النظام البيئي الحالي”)، والحالة الأساسية (“غرامة كبيرة مع بعض التأثير المالي من تعديلات نموذج الأعمال الصغيرة”)، وحالة الدب ( “تغيير واسع النطاق في قواعد لعب أبل، وإصلاح شامل لنموذج الأعمال”) لكيفية نجاح الأمور بالنسبة لشركة أبل.

وأشار Wedbush إلى أن السيناريو الأسوأ بالنسبة لشركة أبل، والذي يتم فيه إدانة شركة أبل وإجبارها على إجراء تغييرات شاملة على كيفية عملها، هو “غير محتمل”، ويقول المحللون إن القضية الصاعدة، التي تنتصر فيها شركة أبل ضد معظم الاتهامات، “أقل احتمالا”.

كتب المحللون أن الأرجح هو القرار الذي تتفاوض فيه شركة أبل على حل وسط مع وزارة العدل، وتدفع غرامة كبيرة، وتقدم تنازلات تؤثر على إيراداتها من متجر التطبيقات وربما مبيعات أيفون.

وأشار التقرير إلى أن شركة آبل تواجه حاليًا رياحًا معاكسة “على جميع الجبهات”: التحديات القانونية في الولايات المتحدة والاتحاد الأوروبي، والمنافسة الشديدة في سوق الهواتف الذكية الصينية.

إلى متى قد تستمر معركة أبل ضد وزارة العدل الأمريكية؟

مصدر الخبر