التخطي إلى المحتوى

أسباب زيادة آلام التهاب المفاصل الروماتويدى.. منها الأطعمة المصنعة

أسباب زيادة آلام التهاب المفاصل الروماتويدى.. منها الأطعمة المصنعة

التهاب المفاصل

يعتبر مرض التهاب المفاصل الروماتويدى مرض مناعي ذاتي مزمن يسبب الألم والالتهاب والتصلب في المفاصل ، ويصاب به الكثيرون، مما  يستدعي ضرورة الوعي بالمسببات التي يمكن أن تؤدي إلى زيادة الألم المرتبط به وفقا لما نشره موقعonlymyhealth

الإجهاد

عندما تشعر بالتوتر، يفرز جسمك هرمونات التوتر التي يمكن أن تزيد الالتهاب والألم وتصلب المفاصل. يمكن أن تساعدك تقنيات الاسترخاء دائمًا على التحكم في التوتر حتى لا يصبح مزمنًا بدرجة كافية ، ويمكنك تجربة التأمل وتمارين التنفس العميق واليوجا لتخفيف التوتر في حياتك.

النوم غير الكافي

قلة النوم الجيد يمكن أن يكون لها تأثير كبير على أعراض التهاب المفاصل الروماتويدي. وفقًا لمؤسسة التهاب المفاصل ، “عندما تنام، تقوم بإنتاج كل تلك المواد الكيميائية في الدماغ التي تحتاجها لتشعر بالتحسن”. إذا لم تحصل على قسط من الراحة، فلن يكون لديك كل هذه الهرمونات الجيدة. لذلك قد يكون من الصعب التعامل مع ألمك.

النظام الغذائي

“أحد أهم التغييرات في نمط الحياة هو اعتماد نظام غذائي غير التهابي يساعد في الحفاظ على أنسجتك محمية وقوية،” وتجنب السكريات والكربوهيدرات البسيطة والأطعمة المقلية والأطعمة المصنعة.

قلة النشاط أو زيادته

من الواضح أن الإفراط في ممارسة الرياضة يمكن أن يضغط على المفاصل. ولهذا فإن معظم المشاكل المتعلقة بالمفاصل، وخاصة المشاكل المتعلقة بالركبة، تحدث في سن الشيخوخة. ووفقًا لدراسة نشرت في مجلة أبحاث الشيخوخة ، فإن عدم النشاط ضار بنفس القدر. وأهمية إدراج التمارين الرياضية في علاج التهاب المفاصل الروماتويدي أصبحت ضرورية.

العوامل البيئية

يشير الخبراء إلى أن المحفزات البيئية، مثل الطقس البارد أو الرطوبة، يمكن أن تؤثر على الأفراد المصابين بالتهاب المفاصل الروماتويدي بشكل مختلف. يجد بعض الأشخاص أن درجات الحرارة الباردة تؤدي إلى تفاقم آلام المفاصل، بينما قد يعاني البعض الآخر من عدم الراحة المتزايدة في الظروف الرطبة.
 

أسباب زيادة آلام التهاب المفاصل الروماتويدى.. منها الأطعمة المصنعة

مصدر الخبر