التخطي إلى المحتوى

أساطير الكرة وشراء الأندية.. هواية واستثمار حولتهم إلى رجال أعمال

أساطير الكرة وشراء الأندية.. هواية واستثمار حولتهم إلى رجال أعمال

بعدما كانت كرة القدم لا تعدو سوى رياضة باتت استثمارا، وصارت تُدار بعقلية تجارية احترافية من جانب جميع أطراف اللعبة، ما حدا بلاعبي كرة القدم، خوض غمار هذا المجال وشراء الأندية، خاصة بعد اعتزالهم اللعبة الأكثر شهرة في أرجاء العالم، ليظلوا تحت دائرة الضوء والشهرة وحصد المزيد من الثروات إلى أن تحولوا إلى رجال أعمال أثرياء.

وتضم قائمة اللاعبين الذين امتلكوا أندية العديد من النجوم، فهناك على سبيل المثال لا الحصر:

-البرازيلي رونالدو “الظاهرة” الذي اشترى 51% من أسهم نادي “بلد الوليد” الإسباني في 2018 بيد أنه أعلن مؤخراً عن اعتزامه بيعه بعدما هبط الموسم الماضي إلى دوري الدرجة الثانية ولكنه يحتل، في الوقت الراهن، المركز الثاني برصيد 64 نقطة من 37 مباراة، متقاسماُ الصدارة مع “ليجانس”.

وليس هذا فحسب، بل قام رونالدو، مؤخراً، ببيع أسهمه في نادي “كروزيرو” البرازيلي البالغة 90%، لرجل الأعمال البرازيلي ومالك سلسلة متاجر “بي أتش” بيدرو لورينزو.

وكان “كروزيرو” قد حقق منذ ذلك الحين نتائج متواضعة في الدوري البرازيلي (المركز 14 في عام 2023)، ويحتل الآن المركز السابع بعد مرور أربع جولات من الدوري البرازيلي.

ويعود اللقب الأخير لـ”كروزيرو” في الدوري البرازيلي إلى عام 2014 حين توج به للموسم الثاني على التوالي، فيما أحرز الكأس البرازيلية مرتين في 2017 و2018، إلا أنه هبط الى الدرجة الثانية في نهاية موسم 2019.

وكان النادي قريباً الموسم الماضي حتى من مغادرة الدرجة الثانية، قبل أن ينقذ الموقف بإنهائه البطولة في المركز الرابع عشر.

– الإنجليزي فرانسيس لي: أحد أساطير مانشستر سيتي الإنجليزي والذي لعب له خلال الفترة من 1967 وحتى 1974، وصار رئيساً له في عام 1994 بعدما اشترى أغلب الأسهم، ولكن الفريق عانى من تراجع ملحوظ في المستوى والنتائج وهو ما دفعه إلى التنحى عن منصبه في 1998. وتوفي في الثاني من أكتوبر 2023.

-الإنجليزي ديفيد بيكهام: أسطورة ريال مدريد ومانشستر يونايتد وباريس سان جيرمان، اشترى نادي “إنتر ميامي” الأمريكي في 2018.

– ريان جيجز وبول سكولز وجاري نيفيل وفيل نيفيل ونيكي بات: من أحد أساطير فريق “مانشستر يونايتد” الإنجليزي قاموا بشراء نادي “سالفورد سيتي” ومقره في سالفورد ومانشستر الكبرى ويشارك حالياً في دوري الدرجة الخامسة بإنجلترا.

-الإنجليزي جيمي فاردي: اشترى العديد من الأسهم في نادي “روشستر رينوس” الأمريكي في 2021 والذي يتخذ من ولاية نيويورك مقرًا له. وتأسس النادي في 1996، وأصبح أول فريق خارج دوري الأضواء الأمريكي يفوز بكأس أمريكا في 1999، بعد أن فاز على 4 فرق بارزة من دوري المحترفين في طريقه.

– الإيفواري ديديه دروجبا: استحوذ على “فونيكس رايسينج” الأمريكي، الذي لاعب في صفوفه قبل انتهاء مسيرته الكروية وبعد انتقاله للفريق في عام 2017، بات دروجبا لاعبا ومالكا للنادي في ذات الوقت.

-السيراليوني محمد كالون: اشترى مهاجم إنتر ميلان الإيطالي السابق نادي “كالون إف سي” عام 2002 وحقق لقب الدوري المحلي.

-الإسباني جيرارد بيكيه: نجم برشلونة اشترى نادي “أندورا” الإسباني في عام 2018 الذي يشارك في دوري القسم الثالث.

– الإسباني هيكتور بيليرين: يمتلك حصة في فريق “فورست غرين روفرز”، المنافس بدوري الدرجة الثانية الإنجليزي.

-الإيطالي باولو مالديني: أنشأ بعد اعتزاله عام 2015، نادي “ميامي إف سي” في الدوري الشمالي الأمريكي لكرة القدم الذي يلعب في دوري القسم الثاني.

-السويدي زلاتان إبراهيموفيتش: اشترى 25% من أسهم نادي “هامابري أي إف” في السويد في عام 2019.

– إيدين هازارد، ديمبا با، يوهان كاباي وموسى سو: اشتروا نادي “سان دييغو 1904” الأمريكي الذي تأسس في يونيو 2017.

أساطير الكرة وشراء الأندية.. هواية واستثمار حولتهم إلى رجال أعمال

مصدر الخبر